ضع اعلانك هنا
عدد الضغطات : 948ضع اعلانك هنا
عدد الضغطات : 928ضع اعلانك هنا
عدد الضغطات : 954
وقف خيري
عدد الضغطات : 1,842

العودة   منتديات نوارس > ~المنتدى الأدبي~ > الروايات الطويلة

موضوع مغلق
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-30-2009, 09:42 PM   رقم المشاركة : ( 1 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

رواية تلاشت قواي بين يديك روايه روعه جريئه رومانسيه كامله



هااااااااااااي هذي روايه عجبتني قرأتها واتمنى تعجبكم
منقولــــــــــــــــــــــه
للكاتبه الهودج
مقدمـــــــــــات مقتطفه من موخيــــــــــلتي في رابــــــع روايــــــــاتي







من أكون

انا فتاه رغم صغر سنها ألا انها تمتلك من القوة وقسوة القلب مالا يستطيع تحمله احد


اصبح الكل يتحاشاها ويكره الجلوس معها لما تحمله من الفاظ وبذائة لسان


ولكن هناك شخص واحد هو فقط يتحملها ويسعى لدفاع عنها رغم خطاها

ربما هو السبب في تمردها ايضا



ضي وما ادراك ما ضي عمرها
18 سنه في اخر سنه والدراسه تعتبر اخر اهتماماتها



جمالها طاغي تملك بشره بيضا وعيون وساع برموش
كثيفه
شفايفها صغار والي زايد جمالها غمازاتها كل ماابتسمت

بس للأسف ان خلف كل هالجمال والرقه روح شرسه
متمرده


البارت الاول








الجده هي المسؤوله عن ضي وتموت فيها وماترفض لها طلب لانها بنت بنتها الي ماتت في الولاده


ربتها من ولادتها واعتبرتها ضي ام لها مو جده وضي تموت فيها
وماتطيع ألا هي




خوال ضي

فهد الكبير زوجته حصه

عيالهم
خالد/26انسان هادي جدا وفيه غموض متخرج من الكليه الاساسيه مدرس عربي ويشتغل


ذياب/ 24رزه وشهامه وعصبي مرات درس في الكليه العسكريه ضابط


حنان/18ناعمه بشكل وماتقل عن مستوى ضي بالجمال بس بشرتها برونزي وفيها نعومه عكس ضي


تحب ضي ودها انها تعدل اسلوبها بس ضي مو معبرتها صح تعتبرها صديقه لها واخت


بس كانت اتطنش نصايحها وهي مع ضي بالمدرسه

بس كانت متفوقه وكل المدرسات يحبونها عكس ضي

الي مايمر يوم مايشتكون عليها بالأداره لسو اخلاقها


الخال الثاني
جمال وزوجته بدور انسان محافظ ومدين وزوجته بعد حبوبه
عيالهم

امل/11 سنه
ندى/8
فهد/5

الخاله
هبه وزوجها راشد انسانه ماتحب تشوف الغلط وتسكت وكانت تنقهر من صفات بنت اختها وزاد قهرها دفاع امها
عنها
عيالها
شجون19حلوه بشكل وناعمه وتحب خالد ولدخالها وتمنى ترتبط فيه تدرس بالجامعه علم اجتماع

بدر16


ابو ضي عدنان
وحيد امه وابوه ماعنده اخوان
يشتغل بالاسهم


يحب بنته بس تصرافاتها تقهره ودايم يوقفها عند حدها اذا تطاولت عليه او على زوجته وعياله


زوجته عليا طيبه وتحب زوجها بس دايم تعصب من اخلاق ضي السيئه خصوصا اذا زارتهم



صارت تكره جيتها عندهم وتطلب من عدنان انه لايجيبها وانه هو يزورها عند جدتها

اخوان ضي

جابر /10
جود/7
جاسم/4القعده ودلوع الكل

ضي تحب اخوانها وهم ماخذينها لهم قدوه بتصرفاتها وهذا الي عذب عليا

جزء اول

مثل العاده ماتصحى ألا بطلعة الروح تسمع صوت جدتها تقومها بس هي غاطسه بنومها



انقلبت للجهه الثانيه وحطت المخده فوق راسها قالت بنعاس: زين يمه الحين بقوم


جدتها رفعت المخده قالت: لا قومي الحين مراح اطلع ألا
لما تقومين


ضي اف ياربي متى بفتك من هالمدرسه بس

قامت وقعدت تحوس بشعرها البوي هاذي دايم قصتها قالت بضيق: يمه الله يخليج مابي اروح لهالمدرسه


كم مره اقولج انقليني ماطعتي شفتيهم كل يوم مجرجرينج
لهم

جدتها بغضب:بلاه والله من افعالج الزينه معاهم اجلست وكملت:ياضي ياامي متى بتكبرين وتخلين عنج هالشطانه


ضي تتصنع الزعل:حتى انتي يمه هذا وانا اقول محد يحبني غيرج يمه اهم يحبون يتبلوني


جدتها بحزن كاسره خاطرها هالبنت الكل ضدها ألا هي ماطاوعها قلبها تصير مثلهم


قامت وقالت:يالله خلي عنج هالكلام وقومي تأخرتي وطلعت



اول ماطلعت جدتها ارفعت عنها البطانيه وفزت بنشاط تستعد ليوم دراسي تعيس مثل ماتوصفه
بعد ماتوضت وصلت

ألبست ثوبها المدرسه الضيق طبعا تحب تخالف كل القوانين وجسفت كم قميصها


عدلت حجابها الي نص شعرها طالع لفت تدور شنطتها ماتدري وين حذفتها امس بعد ماجت من المدرسه لقتها طايحه جنب الكبت واخذتها وطلعت



تحت عن الجده
جهزوا الخدم الفطور وجلست تنطر ضي تجي

ضي وهي تنزل درجتين بخفه وتغني

بلاني زماني بواحد اناني
نسى طيب قلبي وعطفي وحناني

قطع عليها صوت جدتها
قالت:يالله صباح خير يامي عجلي افطري تاخرتي عن المدرسه


ضي راحت صوبها باست خدها وراسها وحضنتها وقالت بدلع: صباحوا لاحلى ام بالوجود

جدتها:صبحج الله بالنور

ضي اجلست تفطر


بيت فهد خال ضي


كان الكل مجتمع على الفطور فهد وهو يسأل خالد بهدوء: اش رايك بعد مااشتغلت اتكمل نص دينك وتزوج


خالد وهو يتفطرقال بتوتر:هاه اتزوج كمل بخوف:مادري افكر بهالموضوع وقام راح لشغل

فهد كان يتمنى شوفة اعياله متهنين قال بضيق:الله يسهل لك وألتفت على حنان كانت اغلا من اخوانها عنده خصوصا انه مسميها على اخته ام ضي

قال ببتسامه:اشلونج مع الدراسه ان شالله ترفعين راسي وشوفج دكتوره


حنان بأدب:تطمن يالغالي دراستي تمام
لفت صوب امها الي جت وجلست قالت
حصه بضيق: ياخوفي ان دراستك تضيع بسبب فعايل بنت عمتك المصون


حنان برجا:يمه شهالكلام

حصه: وانا صاجه تدرين يوم رحت أسال عنج في اجتماع اولياء الأمور شقالوا لي


حنان نزلت راسها بأسى خصوصا ان امها قاعده تفضح ضي قدام اخوها ذياب

حصه كملت:قالوا لي ابعدي بنتج عن ضي لاتخلينها تختلط فيها لسوء تصرفاتها في المدرسه


حنان انسدت نفسها وقامت بتروح قالت: من بيوصلني

ذياب قام:انا خلصت وبقطج على دربي


في السياره

حنان كانت تحس بضيق مهما كان ماكان المفروض امي تقول هالكلام قدام ابوي واخوي ضي مسكينه محد حاس فيها هي تعاني من فقدان الام وتخلي الاب عنها فماتبي تبين لناس ضعفها تنهدت


ذياب حاس بزعل حنان عشان ضي وقاهره هالشي لانه مايبي اخته تصير بمستوى ضي قال:زعلانه على كلام امي


حنان بضيق: لا

ذياب بنرفزه: مبين مو زعلانه وهالبوز ليش مادته على انسانه مايجي من وراها ألا المصايب

حنان بقهر:ذياب عيب هذي بنت المرحومه عمتك


ذياب بغضب: بنت عمتك يبيلها واحد يدبغها لين تقول توبه


حنان صدت عنه وقالت:سكر على هالموضوع مابي اتناقش فيه

ذياب احترم قرارها وسكت وهو يغلي من داخله



في المدرسه


ضي جالسه مع رفيقاتها تسولف وتضحك

هدى رفيقتها: بصراحه عجبتيني خليتيها بيزه ماتسوى انا مادري ليش شايفه نفسها علينا


عبالها بتملكنا بكثرة فلوس ابوها
ضي تسندت على شجره وقالت وعيونها على حنان تحس ان فيها شي من قعدت مافتحت فمها بكلمه: تخسي تكبر علينا هالاشكال

وقفت وقالت :حنان تعالي ابيج شوي

حنان :هاه زين وقامت معاها



بيت ابو ضي

دخل للبيت بعدماجا من اشغاله هلكان شاف ولده جاسم يلعب قال بضحكه:جسوم وين بوسة بابا


جاسم راح لابوه ركض وابوه احضنه وباسه وجلسه بحضنه قال:وين ماما حبيبي


جاسم:بالمتبخ(المطبخ)
كمل :بابا وين دي (ضي)ليس ماتدي (تجي)


ابوه اه ياوليدي ماكاسر ظهري غير هالبنت مدري وين بيوصلها استهتارها

كل ماقول بتكبروتعقل تطلع اكود من الي قبله حتى الطق مافاد معاها بالعكس زادها


تذكر يوم طقها لانها مااحترمت وجوده وسبت زوجته قدامه


ومن ذاك اليوم ضي ماقامت تزوره بس هو بين فتره وثانيه يزورها


دخلت عليا وشافته سرحان وجاسم معصب يبي إجابه لسواله:عندنان شفيك عسى ماشر

انتبه ونزل جاسم قال:ابد سلامتك مافيني شي وطالع بجاسم قال ببتسامه: خلاص اليوم العصر بوديك انت وخوانك لها



عليابدهشه: بتوديهم لمنو

قال:لضي بزورها وباخذهم معاي العيال مشتاقين لأختهم حيل


عليا بقهر:لا ماتاخذهم معك

قال :اي ليش تبين احرم عيالي من اختهم


عليا تدري ان زوجها يتضايق كل ماقالت له عن لعانة بنته قالت:لا ماقصدت جذي انا قصدي ان اخوي علي بيزورني العصر

واكيد مشتاق لشوفة عيالي خصوصا انه صارلها فتره ماجانا


يعني من زمان ماشافهم



عدنان بأصرار هو كان ميت على شوفة ضي صارله اسبوع مايدري عنها قال: بيروحون


معاي وبحاول اني ماتأخر كمل وقال:حطي الغدا بتغدا ونام تعبان وراح


عليا بخيبه امل:ان شالله شافت جاسم فرحان لان ابوه بياخذه لضي قالت :صبرا جميل الله المستعان انا متى بفتك من هالبنت




في المدرسه

ضي بتعب: حنان للمره الألف أسألج اشفيج حنان تراني احس


بكل تصرفاتج متى ماتكونين زعلانه او فرحانه


حنان بأصرار:قلت لج مافيني شي ووقفت قالت:الفرصه خلصت بروح لصف امشي



ضي بقهر:يعني منتي معلمتني زين على راحتج او تدرين احسن بعد عشان مالي خلق



تدخلات امج الي تبط الجبد

حنان بغضب:ضي ماسمح لج تقولين عن امي جذي فاهمه


ضي بنفسها سمحتي او ماسمحتي بقول قالت:يالله يالله تاخرنا لا تطردنا ام كشه (مدرستهم)


ومشوا




العصر

بيت الجده

وهي تبوس جاسم :ياحياالله من جانا

ألتفت على عدنان قالت:اشلونك يمه اشلون امك وابوك ان شالله بخير


عدنان ببتسامه:ماعليهم طيبين انتي اشلونك واشلون ضي وينها ماشوفها



الجده:بخير وضي فوق طرشت الخدامه تناديها


فجأه دخل جمال عليهم قالت بشوق:هلا ياوليدي حياك هنيه


دخل وسلم عليهم وراح باس راس امه وسلم على عدنان قال:اشلونك يمه


قالت:بخير اشلونك انت وشلون عيالك ليش ماجو معك


جمال بأسف:والله ماقلت لهم
شفت نفسي قريب يم البيت قلت خل ازورج


التفت لعدنان:ألا شخبارك ياكافي صاير مانشوفك بالمره



عدنان:والله اعذرني ماافضي منيه حوسة الاسهم ومنيه طلبات الاهل حتى ضي صارلي اسبوع ماشفتها


ويادوبك فضيت اليوم جيت طيران اشوفها

جمال وهويلتفت:ألا صج وينها ماشوفها

عدنان:صارلي مده انطرها
مانزلت


في غرفة ضي

كانت تحوس بلبسها وتشوف اخوانها الي يفتشون بأغراضها


قالت بغضب:هي انتو لاتخربون اغراضي


جابر بضيق:ضي ليش ماقمتي تجين عندنا


ضي خلصت لبسها كانت لابسه برموده بيضا وبدي سترج لي نص الفخذ حفر لونه بني ولابسه عليه جاكيت جنزابيض قصير وبكم حاير


قالت بغضب وهي تزين شعرها بشباصات صغار:والله هالسوال اسأله لأمك لان هي الي اطردتني


ورشت عطر وكملت:يالله خل ننزل تاخرنا على ابوي وطلعت


وطلع معها جابر الي حاس بالحزن ولاهو قادر يتصرف بشي



في المجلس


جالسه جنب ابوها وحاضنها بذراعه وتشوف نظرات خالها


وجدتها تحس ان جدتهاسعيده لسعادتها عكس خالها ماكانت تحبه ضي لانه دايم يزفها وكذا مره كان يضربها و جدتها توقفه


عدنان بحب:هاه يبه اشلونك مع الدراسه تراك يابوك اخر سنه شدي حيلك



ضي ياكرهي لهطاري قالت: ماشي حالي

شافت نظرات جمال الي قال بطنازه: ياخي بنتك مو وجهه دراسه والشهاده بالمشمش تحصلها وهي بهالصياعه


فأحسن شي زوجها كود تعقل
الجده بغضب:جمال شهالكلام ا

قاطعتها ضي الي وقفت وقالت بقواة عين:خليج منه يمه

وكملت وعينهاعليه:
اشوف جمول حفظته مرته كم كلمه وجا يقولهن

ابوها بغضب:ضي عيب

ضي بصراخ: قول العيب للي مايعرف العيب ماحست ألا بطراق من جمال لف وجهها
لف

كملت بصراخ:تضربني والله لدفعك ثمن هالطراق وراحت

ركض لغرفتها
تخفي ادموعها الي ماعمراحد
شافها



جمال مسك يده الي حمرت من طقته لها وجلس يتنهد


جدته بزعل: انت كل ماجيت تهاوشت مع هالبنت


جمال بنرفزه: ماتسمعينها شقالت يمه هالبنت مو متربيه
نسى وجود عدنان فجأه التفت


شافه قاعد ويضغط يدينه بقوه وعياله ذابحهم الخوف من الي صار قال بأسف: عدنان سامحني ياخوي ترا ضي مثل ب



قاطعه برود: مسامحك وكثر الله خيرك بعد التفت لعياله قال: جابر خذ اخوانك وانطرني برا


جابر طلع واخذ اخوانه

عدنان وقف وقال: مع السلامه عمه وطلع كان منقهر من تصرف جمال مهما كان مايطق بنته قدامه ويصفها بنات الشوارع


الي مو متربين




الجده بقهر: زين جذي انت ماتستحي تضرب بنته قدامه وتقول عنها مو متربيه ضي انا الي مربيتها من ولادتها


فإذا في سلوكها شي فأنا المسؤوله تركت جمال وراحت تشوف ضي



جمال حاس بالفشيله من عدنان وامه ولاضي يتمنى يكسر راسها بعد
اخذ تلفونه وطلع





في غرفة ضي

كانت واقفه قدام التسريحه تشوف حمرار خدها قالت: يعل يدك الكسر شافت جدتها داخله
عليها



مشت وجلست على السرير

جدتها جت وجلست يمها قالت بحزن:ضي يمه يعورك خدك
كانت تمسح على خدها وهي شوي وتصيح


ضي ببتسامه وهي تمسح فوق يد جدتها: لا يمه مايعورني وياما انطقيت اقوا من جذي بعد بس لاتحاتين كملت بغضب: ولدج هذا قولي له لايجينا خير شر



جدتها بضيق: يامي انتي لاتراددينه وحقري كلامه


ضي بعناد:ماقدر انتي شفتي شقال

جدتها بضيق:شفت يامي وانا خايفه اموت وتضيعيين من بعدي انتي مكرهه كل خوالج فيج حتى مرت ابوج ماسلمت منج




ضي بضيق: اصلا هم الي يكرهوني من وانا صغيره بس انتي الي تحبيني وحضنت جدتها




وهي ترجع بذاكرتها للماضي لما كان عمرها سبع سنين

كان خالها جمال توه متزوج بدور وهي كانت تلعب مع حنان جا عندهم وهو يضحك مع زوجته الي قالت:اي وحده بنت حنان




جمال بضحكه وهو ياشر عليها: قصدج سبب موت حنان هذي انا متوقع ان اختي انتحرت يوم شافتها كان يقوله بقصد الضحك فقط


وجلسوا يضحكون وهي تمت
تطالعهم بكراهيه عبالهم انها ماتفهم انهم يسبونها




ماكان قدامها ألا علبة الالوان حذفتها عليهم ونحاشت لجدتها وهي تسمع تهديد جمال لها



ارفعت نفسها عن حضن جدتها وهي تحبس ادموعها بكل قوه ماتحب احد يشوف ضعفها حتى جدتها قالت ببتسامه: يمه تراني ميته جوع حتى الغدى ماأكلته جيت بسرعه ونمت





جدتها بتنهد:يخسي الجوع قومي يمه الحين بحط لج شي تاكلينه قبل العشا وقامت معها







بيت عدنان

جلس مع زوجته واخوها علي (عمره 27خريج هندسة بترول انسان مزاجي بشكل ومغرور
مزيون وملامحه حاده وجسمه معضل)



علي وهو يشرب فنجاله: ألا اقول عدنان خالتي(عليابنت خالة عدنان) هنيه ولاطالعه للمزرعه مع الشايب (ابوه)




عدنان: لا والله هنيه لو تشوف ابوي دايم يلح عليها تجي عنده بس هي رافضه تقول لي عطلوا عيال عدنان جينا كلنا(مزرعة ابوه بالسعوديه بالحساء وكل عطلة بالصيف يقضونهافيها)





عليا ببتسامه:ياعمري ياخالتي تقول اذا بطلع معاه بروحي بموت من الوحده



عدنان :ان شالله بس يخلصون عيالي بنطلع وترا لازم تطلع معنا ياعلي



عليا بفرح لانه عزم اخوها مالها احد غيره ابوها استشهد بالغزو
وامها توفت قبل سنتين بالخبيث :اي والله ياخوي اخذ لك اجازه وطلع معانا


علي :ان شالله بحاول

عليا بصرار: ان شالله تطلع بس انت راجع بإجازتك من الحين لان عيالي باقي لهم بس اسبوعين ويعطلون




عدنان : بس احنا ماراح نطلع ألا بعد ماتخلص ضي يعني فوق الشهر باقي



عليا ياقردي ضي بتطلع معنا قالت بشك: واذا مارضت تطلع مثل كل مره بنأخرطلعتنا عشانها

طالعت بأخوها ولوت بوزها لان الي انقال ماعجبها علي ابتسم لان دايم اخته تشتكي له من ضي وافعالها من وهي صغيره كان يشوفها مرات بيت اخته وعرف بمدى شراستها رغم طفولتها






بس الحين له فوق الثمن سنين ماشافها ضحك معقوله للحين على شطانتها حتى وهي كبيره




عدنان بإصرار: لابتروح غصب عليها ابوي صارله مده ماشافها وكافي طلعتنا الي طافت زفني لاني ماجبتها







اليوم الثاني
بالمدرسه

حنان بقهر: يعني وحده بوحده ياضي وماتبين تقولين لي سبب هالطراق الي مشوه وجهج




ضي وهي تطالع بالمنظره وتلمس خدها قالت: هذا انتي قلتيها ياأختي مثل منتي تخبين علي سبب حزنج انا بعد بخبي



حنان حزني هو انتي ياضي والكلام الي يقولونه عنج قالت بغصه: يعني خلاص بنتم نخبي عن بعض




قالت وهي تبعد المنظره وتشوف شخص تكرهه كره العمى جاي صوبها:انتي الي بديتي ياحنان



كملت بنرفزه:هذا شتبي جايه صج تقهر ماكفاها الي جاها




ود بعمرهم بنت عز مغتره بشكل على رغم انها موبجمال ضي دوم مناقر مع ضي


كانت تمشى مع رفيقاتها ومرت من عند ضي قالت بصوت عالي :بنات عمركم شفتوا وحده مكفخينها اهلها ومداومه
مانطرت لي تخف الإصاب



ماكملت لن ضي امسكتها من شعرها وسدحتها بالساحه وقامت تقطع في شعرها وهي تصيح



ضي بصراخ: انا الحين بكفخج واشوفج مداومه باجر

حنان بصراخ:ضي خلاص فكيها وراحت تجرها بس ضي ماوقفت




ألا لماصرخت الوكيله:بسسسس




في الإداره



الناظره بصراخ:انتي وبعدين معاج متى بتسنعين كل يوم جايني احد يشتكي منج



كانت واقفه وصاده براسها ولا كأن احد يصرخ عليها

عكس ود الي جالسه تصيح وتعدل بشعرها الي انفش

الناظره بنفاذ صبر:لا انتي لازم يجي ولي امرج يوقع على فصلج
عشان اريح هالمدرسه من شرج




ضي والله يكون احسن من زين مدرستج عاد




الناظره:كل وحده تعطيني رقم ولي امرها




ضي تبي جدتها هي التجي مثل العاده:خذي دقي رقم بيتنا


الناظره:انا مابي جدتج هي الي تجي عطيني رقم ابوج ولا خالج



ضي ياويلي عاد هذولا يدورون علي الزله خصوصا جمالوه عقب سوات امس ولا ابوي بتدري مرته وتصيرسالفتي على كل ألسان


مااكو ألا خالي فهد يمكن عشان خاطر حنان مراح يزفني




بعد نص ساعه

وضي مازالت واقفه وود هدت شوي بس تشاهق


كانت تطالع بود اه يالقهر كان ودي اشوه وجهها بس مالحقت جتنا الزفته




قطع تفكيرها صوت المره الي درعمت بسرعه وحضنت ود الي قامت تصيح من شافتها كانت تقول: ياقلبي شفيج من سوا فيج جذي يعل يدها القص




ودبصياح:هالمجرمه

ضي بقهر:مامجرم غيرج

ام ودبغضب:لا ولج عين بعد سواتج تكلمين


ضي وهي حاسه بمفقدانها لأمهاقالت بعصبيه:ليش قالوا لج طرمه سكتها صوت الناظره الي دخلت ومعها خالها فهد





بيت ابوعدنان


كان عند امه (فضه) يسولفون امه بسخريه:ألا اشلون ام ألسان بنتك عساها اعقلت



عدنان ياربي انا ألاقيها من ضي ولامنكم الكل طايح سب وشتم بالبنت وهي شدعوا تحس ألا تزيد طوالة ألسان قال: طيبه ماعليها وهي مشغوله بدراستها تدرين يمه اخرسنه اضطر يجذب


لان ضي ماتحب تزورها تحس انها تكرهها بس ام عدنان اتحبها لانها اول حفيده لها قالت بسخريه:والله ماضنتي ان بنتك وجهه دراسه



عدنان ياكثر ماسمعت هالجمله شاف تيلفونه يدق وكان فهد رد عليه بسرعه




عند فهد بسيارته كانت معاه ضي الي عطوها فصل ثلاث ايام
وتعهد اذا تكرر هالشي بتنحرم من امتحانات الفاينه



وصل البيت وصرخ فيها:انزلي لابارك الله فيك من بنت

ضي انزلت وسكرت الباب راحت بتدخل البيت بس خالها سحبها بقوه وهو ضاغط عليها




دخل البيت وصرخ :يمه يمه

امه بخوف وزاد خوفها شوفة ضي: اشفيك عسى ماشر




فهدبعصبيه:ألا الشربعينه ودفها بقوه لجدتها:شوفي اخرت دلالك لهالبنت وين وصلها



الجده بخوف قامت تطري عليها وساويس:فهد تكلم ضي شسوت وليش مرجعهامن المدرسه الحين



فهدبقهر: الأخت مسطره لها بنيه واهل البنت اشتكوا عليها وفصلوها



الجده اجلست على اقرب كرسي وهي تهدي نفسها شوي

كلام فهد خرعها خلاها تضن ضن السوء بضي

ضي راحت لها وجلست عند رجولها قالت بقهر:يمه البنت هي الي بدت حتى اسألي حنان كانت معي والله





فهد بغضب: انتي شنو بتبلين بنتي معك قسم بال



قاطعته امه:بس يافهد خلني افهم السالفه قالت بعصبيه ولأول مره تظهرها لضي:وانتي قولي شنو الي خلاج تطقين البنت




ضي قالت لها السالفه
جدتها تعرف ان ضي ماتجذب وانها تقول الصج لو على قص رقبتها امسحت شعرها وتنهدت تستغفر

ضي تبوس يد جدتها قالت: شفتي يمه والله انها هي السبب

فهد بقهر:على طول صدقتيها يمه البنت بتنحرف بسبب دلعك لها وبعدوقفتك معاها




امه كانت تأمل نظرات ضي لها الي تطلب منها المساعده تعذبها نظرة الضعف اذا شافتها فيها تبيها

دوم قويه تنهدت

و اشرت لضي الي مازالت جالسه عند رجولها تطلع غرفتها وراحت بس مو لغرفتها اجلست على الدرج تسمع شبيصير قالت بقهر: شتبيني اسوي اذا انت واخوانك كلهم ضدها حتى ابوها قليل



مايوقف بصفها تبيني انا بعد اكون مثلكم لايافهد لاياوليدي بنت حنان ماتنهان وانا حيه


كملت بحزن: ويكون بعلمك ضي ماتجذب وعشان تصدق اسأل حنان





كانت جالسه ومحوطه رجولها بيدينها انخرطت منها دمعه من الكلام الي قالته جدتها وقفت وصعدت ركض لغرفتها تخفي دموعها




اول مادخلت قفلت الباب وطاحت على السرير تصيح وتدعي ان الله يحفظ لهاهالجده






فهد عارف انه مهما قال مايقدر يغيرمن قرار امه شي قال بضيق: خلاص يالغاليه ارضي علي عاد ماني طالع وانتي مبوزه


قرب وحب راسها قالت وهي تضغط على يدينها: مسامحتك
يالغالي علأقل انت احسن من اخوك الي زارني امس وتهاوش مع هالمقروده وضربهاوطلع حتى بدون لايعتذر



فهد بستعجال:يالله تامرين على شي انا رايح





كانت بترد بس سكتها دخول عدنان الي قاله فهد عن فصل بنته قال بعصبيه: وين هالحقيره ان ماذبحتها وينها



ام فهد: اشفيك انت الثاني بعد اشوف كل واحد فيكم حلى له طق ضي ألتفت لفهد وكملت: انا رايحه اشوفها وياليت تاخذ عدنان وتطلع تفهمه السالفه بعيد عن هالمكان




عدنان بقهر:شنو يفهمني السالفه
اصلا السالفه واضحه اكيد انها مسويه لها عمله سوده ولا ليش فصلوها



ام فهدبقهر:فهد مثل مادخلته بالسالفه اخذه وفهمه وراحت عنهم



عدنان بصراخ: ماخرب هالبنت ألا امك بس خلاص بنتي من الليله باخذها عندي




فهد ياليتني ماقلت لك قال بغضب: عدنان ممكن تهدا شوي عشان اقدر اتكلم معاك





بعد اسبوعين


بيت الجده الكل مجتمع عندها كانت جالسه سوالف مع بنتها هبه وحريم عيالها كانت تحبهم وهم بعد



يحبونها قالت بهمس وهي تحضن حنان الي يمها: هاه اشوفج ماصبرتي وجيتي هذي الي تقول بقعد ادرس


هي تقصدان حنان ماقدرت تصبر على مفارق ضي طول هالاسبوعين تموت في هالبنت لانها الصديقه الوحيده لضي


حنان ببتسامه: صدقتي ماقدرت اصبر عنج وعن ضي وقفت وقالت بعد ماباست جدتها:انا بطلع اشوفها ماهي بالعاده تجلس بروحها




عند ضي

من درت ان خوالها بيجون يزورونهم وهي متضايقه تخاف تجلس معاهم يقومون يقطون عليها كلمه وعاد هي ماتقدر تسكت وبجذي بتزعل جدتها



قررت تعذر بالدروس وماتطلع لهم خير شر

انفتح عليها الباب حنان بصوت عالي: ضي ياقلبي والله لج وحشه

ومشت صوبها بس ضي نطت من السرير بسرعه وضمتها قالت:انتي اكثر ياقلبي


قطع عليهم صوت شجون: وانا مالي شي من هالشوق

ضي تضحك من كلمتها:هلا شجون وسلمت عليها




عندالجده

احلوت لها القعده خصوصا ان فهد وعياله وجمال جوا عندهم



هبه ببتسامه:اقول اخوي ماودك تفرح بولدك وتزوجه

كانت تقول وهي موقاصده شي ألا انها تفرح بعرس ولد اخوها وأول حفيدللعايله


ذياب التفت وهمس لخالد:شكل عمتك حاطه عينهاعليك لبنتها



خالد برود: عاد شوف ابوك جنه بيسمع لها فجأه صدمه كلام ابوه



فهدبفرح: والله ودي بس هو يقرر انا مستعد ازوجه

من جهه ثانيه
جمال قرب من امه قال بهمس: الغاليه بعدها زعلانه علي



امه ببتسامه:وانا شعلي ازعل الي نضرب ضي مو انا



جمال حاس بالذنب خصوصا ان ضي ماقامت تطلع له اذا جا لهم قال بغصه: هي وين ليش مانزلت



امه بضيق: مادري يمكن تبي تحاشا هوشاتكم معها


جمال بتوتر: انا بصعد اشوفها
امسكت امه يده تمنعه: جمال راضي عليك خلها وبعدين هي مو جالسه لحالها عندها حنان وشجون



سمع كلام امه وجلس متحسر على سو علاقته مع ضي





في غرفة ضي


حنان بضيق: افهم من كلامج ان ابوج قرر ياخذج معه في العطله لمزرعة جدج




ضي بقهر: هذا اهون عقاب لانه كان مهددني انه ياخذني اعيش عنده عقب سالفة الفصل



شجون الي تحوس بالمجلات: شكل ابوج يبي يفرح بتخرجج طالعت فيهاوكملت: عفيه تخرجي وتعالي معاي بالكليه مليت بروحي




ضي بسخريه: شنو ماسمعت تبيني بعد الثانوي اكمل ذا بعدك ياحبي انا بس انجح بقعد بالبيت لاني تعبت من كثر المشاكل


حنان تعرف شتقصد وغيرت السالفه:ألا اقول شجون شنو تخصصات عندكم




بعد ماتعشوا الكل راح لبيته ماعدا جمال جلس ينطر ضي تطلع بس حس انها عارفه بوجوده وانها ماتبي تشوفه

انتبه لبدور الي قالت:جمال خل نمشي العيال بينامون

جمال :يالله مشينا وقام



عند ضي

مانزلت حتى وقت العشا تعذرت من حنان وشجون انها بتبدل وتلحقهم ولا بدلت ولا لحقتهم كل الي سوته انا فتحت الستاره تشوف خوالها الي حاطين عشاهم بالحديقه كانت تأملهم واحد واحد حتى خالد وذياب




ركزت في ذياب الي يشوفه يقول نسخه من جمال عمه كشرت وسكرت البرده وجلست


تفكر بطلعة المزرعه ماتبي تروح عن جدتها ماتحس بالراحه والأمان ألا معها

مر عليها والوقت وهي سرحانه ماأنتبهت ألا يوم دخلت جدتها وراها الخدامه بالأكل فزت وراحت حضنتها همست:الله لا يحرمني منج



بيت عدنان

عليا وهو تكلم اخوها علي: صج قهر يوم قررت تطلع معنا طلعت لنا ام لسان وانها بتطلع بعد اه بصيح من الحره



علي بسخريه:شدراج يمكن نعمه من ربي عشان ادافع عنج اذا غلطت عليك



عليا:اي ادافع ياخوي هذي ضبعه تاكلك أكال

بألسانها



علي زاد حماسه لشوفة هالبنت الي الكل يشتمها يحب يشوف القوه خصوصا على البنت

اذا عجبتكم راح انزل التكمله انتظر ردودكم
بــــــــــــــــــــــيبي


 
قديم 04-30-2009, 11:33 PM   رقم المشاركة : ( 2 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 13
تاريخ التسجيل : Feb 2009
فترة الأقامة : 2066 يوم
أخر زيارة : 12-02-2011
المشاركات : 4,125 [ + ]
عدد النقاط : 347
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

مدمن ورد غير متواجد حالياً

افتراضي



مشكوره بيبي على الرواية الخطيرة
وما قصرتي



 
قديم 05-01-2009, 09:49 PM   رقم المشاركة : ( 3 )
نورس جديد


 
رقم العضوية : 16
تاريخ التسجيل : Feb 2009
فترة الأقامة : 2066 يوم
أخر زيارة : 07-31-2009
المشاركات : 16 [ + ]
عدد النقاط : 10
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

» ℓσνε « غير متواجد حالياً

افتراضي



اووووووووووووه

وين الباقي انا اندمجة

تسلمين حبوبه ع القصه الحلوه


 
قديم 05-22-2009, 05:57 PM   رقم المشاركة : ( 4 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

افتراضي



مشكورة على الردود
بنزل البارت الجاي قريب ان شاء الله


 
قديم 05-22-2009, 06:41 PM   رقم المشاركة : ( 5 )
مؤسس
"شــّـيخ الشْبــآب "


 
رقم العضوية : 10
تاريخ التسجيل : Feb 2009
فترة الأقامة : 2066 يوم
أخر زيارة : يوم أمس
المشاركات : 4,483 [ + ]
عدد النقاط : 7201
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

رام الوصال غير متواجد حالياً

افتراضي



اممممممممممم

بيبوووووووووووووه


اكرررررررررررره التعليق

هيا بسرعه

اسدحي كل ابو البارتات مرة وحده :Happy-075:



 |~   تـوقـيـع:  

فديتك احلى وردة..
 
قديم 05-23-2009, 02:21 AM   رقم المشاركة : ( 6 )
نورس مميز


 
رقم العضوية : 92
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 01-02-2010
المشاركات : 271 [ + ]
عدد النقاط : 157
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

اعشق هبالي غير متواجد حالياً

افتراضي



روووووووووعه وجناااااااااان

عجبتني شخصية ضي حتى اسمهاا حلوو

يحقلهااتكوون شرسه من اللي مرت به

رحمتهاا كثيير
وحبيت علاقتهاا مع جدتهاا وحنااان

بس بكيتينا بالباارت شووي

اتووقع حناان بتحب علي او ذياااب ؟؟

ننتظر البااارت بفاارغ الصبر


 
قديم 06-12-2009, 07:40 AM   رقم المشاركة : ( 7 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

افتراضي



سامحوني اتأخرت بالتنزيل

البارت الثاني






اخر امتحان لضي


جت من امتحانها تعبانه وصعدت لغرفتها بتنام اول ماادخلت راحت للحمام تاخذ شور اطلعت بعد فتره صلت الظهر ونامت




الساعه ثلاث العصر
بيت الجده
كانت جالسه بروحها تشوف التيلفزيون ماحبت تزعج ضي وتقومها سمعت صوت الباب



نادت الخدامه تفتحه


شافته عدنان الي جاي ابتسمت:حياك عدنان تفضل


عدنان جا وباس راسها وجلس قال:اشلونج عمه عساج بخير




ام فهد اه ياوليدي لوما عصبيتك على هالفقيره مرات: بخير الله يسلمك انت اشلونك اشلون مرتك و عيالك


قال:كلهم طيبين كمل: ضي وين

قالت بخجل:والله ياوليدي بعدها نايمه من جت من أمتحانها يادوبك صلت ونامت




عدنان بضيق: طيب أكلت شي قبل تنام

قالت : لا تقول ماكله بالمدرسه حتى الغدى قالت لاتقوميني




عدنان:خلاص طرشي الخدامه تقومها وخل تجهز اصلاانا جاي بأخذها لسوق وبالمره بغديها بره دامها ماأكلت




ام فهد بفرحه:ان شالله




غرفة ضي

قامت وراحت للحمام توضى بتصلي العصر


بعد ماصلت دعت ربهاينجحها لو بالحفه بس عشان تسكت ابوها



فخصت لبس الصلاه على دخلت جدتها

جدتهاببتسامه: صحيتي يمه

ضي ببتسامه:اي يمه بغيتي شي


جدتها: لا يمي بس انا جايه اقومج عشان ابوج جاي تحت ويبي يطلعج معاه عشان تستانين بعد حكرة هالامتحانات



ضي تحب ابوها وتدري انه يبي مصلحتها بس صراخه عليها قدام مرته مرات ماتحمله قالت:خلاص يمه ببدل واجي

جدتها طلعت
وهي راحت تلبس ألبست بنطلون جنز وبدي وردي وألبست فوق البنطلون تنوره قصيره وردي منقشه بأبيض

عدلت ملفعها مثل العاده مايستر وحطت كحل وقلوز بس ماتحب تكثر المكياج

ألبست صندل ابيض وخذت شنطه بيضا وطلعت





عند عدنان


ألتفت لها اول مادخلت يحب هالبنت لانها اول فرحه له وخصوصا انها بنت حنان الي عشقها عشق



جلس يشوفها كانت نسخه مصوره من امها وقف وفتح يدينه قال بشوق:
هلا بالغاليه تعالي يابوك ياني مشتاق لك




جت وضمته وقالت بدلع:صج ولهت علي




ابوها:بشكل ماتصورينه كمل : يالله يابوج خل نمشي



ضي :وين بتوديني يبه


ابوها:بوديك السوق عشان تجهزين ناسيه ان وراناسفر بعد بكره



ضي بقهر: مابي اروح اصلا بتم جالسه مع امي




ابوها بعصبيه:ضي الي اقوله مارد اعيده روحه وبتروحين غصبن عليك وقدامي يالله تاخرنا



ضي طالعت جدتها الي جالسه ومافتحت فمها بكلمه كانت تبيها تساعدها بس الجده اسكتت لان هو ابوهاضي قالت بنرفزه: خلاص بروح بس انت تحمل ردة فعلي اذا شفت احد يعترض لي ومشت





قررت تستسلم وتروح للمزرعه لان ماتقدر على ابوها




بيت فهد


جالس مع ولده خالد يفاتحه بموضوع زواجه


فهد :هاه شنو قلت اتوكل واخطبها لك




خالد بصدمه معقوله طلع كلام ذياب صج وان عمتي تبيني لبنتها بس معقوله تجرأ وتقول لابوي ابي ولدك لبنتي


بجذي نقلبت الأيه بس شنو بتستفيد مني اذا هي مفكره اني بترك شغلي واشتغل بشركة ابوي وعمي فهي غلطانه انا مابدخل بجيبي فلس حمر ألا بعرق جبيني



قلت برود:الي تشوفه يبه اذا شايف ان البنت تصلح اخطبها لي



فهد بفرح:والله انها تصلح شنو ادب شنو اخلاق ماشالله



خالد والله كل شي بيبين بعد مااخذها





عندضي

فرت السوق فر بعد ماتغدت بمطعم

خذت لها بدل وبناطيل سبورت للطلعه

وقررت تدق على جدها وتقوله ايجيب لها الحصان الي وعدها فيه


هي تدري انه مراح يرفض لها طلب




بعد يوم


قامت على صوت تيلفونها شافت الساعه سبع الصبح تنهدت وردت:الو

ابوها:هلا ضي ترا بنمرك بعد ساعه كوني جاهزه وسكر




ضي بقهر احذفت التيلفون وصرخت :مابي اروح هو غصب



شدت شعرهاشوي وقامت وهي تسب وتلعن



بعد ساعه
عند عدنان كان واقف قدام بيت جدة ضي ينطرها تطلع


دق تيلفونه وكان علي:الو هلا علي


علي:هلا ابو جابر انت وينك انا اخذت خالتي وبسبقك

علي اصر ان خالته تركب معاه



عدنان:خلاص توكل ونلتقي عند الجوازات ان شالله
وسكر من علي


وشاف ضي طالعه وراها الخدامه تسحب شنطتهاالضخمه الي يشوفها يقول بتهاجر




جت ونزل ابوها سلم عليها وراح يحط شنطتها بالدبه


وضي اركبت وقالت بقرف لخالتها:سلام عليكم



عليا عشتو تسلم مع خشمها بعد قالت برود:وعليكم السلام
اشلونج ضي



ضي بغرور:من الله بخير وسكتوا لان عدنان ركب




وضي حطت السماعات بذنها وشغلت الرادو عشان تبعد عن ازعاج اخوانها




وبعد عشان تنام لان الطريق طويل



بيت هبه

كانت الدنيا مو سايعتها امس كلمتها

امها وقالت لها عن خطبة خالد لها


شجون معقوله تحقق حلمي وباخذ خالد اه ياخالد ياكثرحبي لك


انسدحت على السرير وقالت بفرح:والله لسوي المستحيل عشان اسعدك ياقلبي



عندهبه تحت

قالت لراشد زوجها وقال لها القرار لشجون بالاول


هبه بفرح: ان شالله توافق وفرح فيها




راشد:الله يكتب الي فيه الخير

ان شاء الله يعجبكم


 
قديم 06-12-2009, 07:41 AM   رقم المشاركة : ( 8 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

افتراضي



البارت الثالث



ضي

وقفوا في الجوازات وضطروا ينزلون عشان إجرات التفتيش



كانت متسنده على الطوفه والسماعات بأذنها ورافعه رجل كانت لابسه بنطلون بيج وبلوزه بني لي نص الفخذ وفوقه جاكيت بيج مخطط بني والملفع لي اخر شعرها بس



كانت تضغط بالتيلفون تدور بمحطات الإذاعه




علي من شافها وهو منصدم
هذي ضي سبحان الله كبرت وزاد حلاها هي من صغرها حلوه بس الحين جمالها طغى فوق المحدود



كان منقهر من طريقة تبرجها ليش ماغطت وجهها علاقل تحترم عادات هالديره


شافها مندمجه بتيلفونها وانتبه لشلة شباب يخزونها ويضغطون اجهزتهم




علي بغضب فاهم حراكاتكم يالملاعين تراسلوون بالبلوتوث
راح صوبها




ضي ارفعت راسها لشخص الي تكتف قبالها كانت اول مره تشوفه او يمكن شافة بس ناسيته قالت بنرفزه عبالها واحد فاضي:خير في شي كانت تكلم وهي تنزل السماعه




علي بقهر:ايه في شي عدلي حجابك وياليت توقفين عنك هالسخافات عباله انها تكلم هالشباب



ضي انقهرت لاسلوبه هو شكو فيها وباي اساس يرفع صوته عليها قالت بغضب: وانت من سمح لك تكلمني بهالطريقه وحجابي انا حره فيه لو بغيت افصخه انت شكو



قالت بقرف وهي تحرك يدها قباله:توكل اشوف مابقى ألا هالاشكال تدخل



ردت ألبست السماعه وصدت بوجهها عنه ماكانت تدري انه شاك فيها ماحست ألا وهو ساحب جهازها



اخذه انصدم البلوتوث مقفل وهي كانت حاطه على الرادو

ضي بعصبيه:انت وبعدين معاك وصرخت :ياشرطي





بعد ساعه

عدنان مو قادر يحط وجهه بوجه علي من الفشيله قال بضيق وهو يسب ضي بداخله:ياخوي امسحها بوجهي



علي صج ماهي هينه ولولا الله ثم ابوها جان مدخلتني بسين وجيم قال:ماعليه ياخوي حصل خير وراح لسيارته



اول ماركب قالت خالته:انتم اشفيكم واقفين تهاوشون ضي
عسى ماشر


علي اه كان ودي اكسرراسها شهالقوه الي بهالبنت صج انها ضبعه على قولت اختي قال:لا خاله مافي شي


اسكتت وهي مومصدقته




عندعدنان
قال بصراخ: انتي ماتستحين تلمين عليه الناس وتتهمينه انه متحرش فيك


عليابغضب:اصلا هي فاصخه الحيا من زمان



ضي بعصبيه:والله الي فاصخ الحيا اخوج بصفته شنو ياخذ تيلفوني ويتجسس علي اذا كنت اغازل



ابوها بصراخ:ضي وجع اسكتي خلاص هو بعدكان متضايق من تصرف علي



ضي بقهر:سكت مرتك اول
ولفت تطالع الطريق

عدنان تنهد وسكت لان مستحيل تسكت لازم ترادد





بيت فهد

علم اعياله انه خطب شجون لخالد وفرحوا كلهم لان شجون حبوبه وطيبه

حنان من سمعت الخبرراحت ركض بدق على ضي تعلمها

خالد حاس بحيره ويحس انه استعجل بهالقرار

بس قال اهم شي ان امي وابوي راضين فيها وانا ان شالله بتقبلها بعدين




الساعه خمس العصر
بالمزرعه


بعد ماجوا تغدوا لان ابو عدنان كان مجهز الغدى وضي بعد ماجلست شوي مع جدها اصعدت رتبت قشها وبدلت ملابسها




ألبست لها بدله سبورت موف وخذت ملفعها بس حطته على كتفها عشان اذا جا النشبه

على قولتها تلبسه خذت تيلفونها وطلعت



راحت تمشى صوب الحضيره بتشوف الارانب فجأه دقت حنان


ردت بشوق:هلا بعمري هلا بأهلي كلهم


حنان:


قالت وهي ترفع شعرهاماحست بالي يمشي وراها ويتأمل كل حركه تسويها: مفاجئه قولي تكفين



علي الي من شافها تمشى طار عقله وين بتروح هذي ماتخاف من العمال الي يحوسون

هنيه تنهد الحين انا شلي قاردني وخلاني احرص عليها معقوله عشانهابنت عدنان

ولا شي ثاني يدفعني لها


وقف عيب اتبعها بروحي وهي مامعها احد خل انادي واحد من عيال عليا عشان احتج اني بتمشى معاه





خلصت من حنان وسكرت وفتحت باب حضيرة الارانب شافت الارانب الصغار ابتسمت ودخلت




جلست بالارض وحطت واحد بحضنها تمسحه وهي تقول:ياقلبي شحلاته الصغنون
اسمعت صوت جود
قالت بفرح: خالي افتح بدخل وامسك واحد مثل ضي




علي خز ضي وقال ببتسامه:ان شالله ماحب يخليها بروحها لازم يتطمن عليها
فتح الباب ودخلو




ضي عدلت حجابها قالت بقهر وهي تنزل الارنب: اف شهالنشبه ياربي وجت بتمشي



قال وهو يمسح الارنب الي مع جود: والله دامك عارفه بطلعتي لمزرعة جدك جان رفضتي وقعدتي



ضي بغضب:والله انا كنت رافضه الطلعه عشان وجود اختك عاد الحين اشلون بتقبل القعده واخوها معها بعد
وكشت وطلعت منقرفه




علي عشان اختي والله ان اختي مسكينه ماتقدرتسوي فيك شي ياالضبعه وقعد يلعب مع جود






اليوم الثاني

صحت على المنبه كانت موقته على ست عشانها تحب قعدة الصبح خصوصا مع جدها




تروشت وصلت الفجر وألبست لها تنوره زيتي طويله كلوش وبدي اخضر فاتح بنقوش زيتيه


حطت كحل وقلوز وردي وألبست احجابها



اكرهت هالي اسمه علي قالت

بتنهد احسه مقيدني مايخليني اخذ راحتي قطيعه



قررت تكلم جدتها قبل تنزل


عندابو عدنان


جالس بالمشب ومجهز القهوه من خمس الفجرهذي عادته من يصلي يتم جالس ماينام




شاف علي رد نام بعدماقومه وصلى فتركه ولا ازعجه




جلس يتمنى قومة ام عدنان وجيتها تقهوى معه بس الي شافه جاي عنده ضي



ضي ببتسامه وهي تدخل المشب:صباح الخير يبه



جدها بفرح:ياصباح النور والسرور تعالي يابوج اجلسي
معي




راحت وهي تبتسم وجت بتجلس بس وقفها شوفة الشخص الي نايم



كشرت كان نايم على ظهره ومغطي عيونه بذراعه قالت بنرفزه: اف حتى هنيه لاحقني



جدها بستغراب:منهو الي لاحقك



ضي اشرت عليه:هالنشبه الي وراك


وكملت بنفاق:تصدق يبه ان ابوي كان بيطقني بسبة تخيل جاي وبايق تيلفوني



ولماصرخت ألم عليه خلق الله عشان يفكوني من شره



تعير ومثل على ابوي دور الاخو الي ينصح اخته بالستر


واني ماحشمة وسبيته سب
كملت بعياره: معقوله انا بسوي جذي يبه




جدها عارف بفكارها قال بإصرار: ضي تكفين احشمي علي لانه ضيفنا فخلي طوالت ألسان تكفين




قالت بغضب وهي بتقوم: وهو ليش مايحترم الناس الي عازمته قاعد ويتطاول على بنتهم




جدها مسكها وجلسها قال: الحين انتي جايه تجلسين معي ولا جايه تشكين لي من علي





قالت بقهر:لا والله جايه اجلس معك بس من شفت خشة هالنشبه لاعت جبدي




جدها بغضب:ضي عيب وفكيني من هالسيره




ضي بدلع وهي تضحك:خلاص وعشانك بسكت



كان قاعد ماجاه نوم وكان بيقوم يجلس مع ابو عدنان بس انه سمع صوتها هون



وفضل انه يتصنع النوم عشان يسمع كلامها انصدم ان كل محور حديثها سب وشتم له



انقهر وده يقوم يسطرها على سبها وزاد قهره ترجي جدهالها انها تسكت
رد يسمعها

ضي بشوق:يعني متى بيوصل


جدهابفرح:يمكن اليوم او باجر
لهدرجه فرحانه


ضي بفرح:ألا قول طايره من الفرحه


علي حس بغيره من هذا الي تمنى جيته

انتبه لعمه لما راح بيقول للعمال يجهزون فطور



استغل الموقف عشان يرد حقه قال وهو يقعد: يالله صباح خير



شهاليوم هذا ياربي اكيد اسود لاني تصبحت بوجيه كريهه وجلس يعدل فراشه



ضي بقهر:ماكريه غيرك يالشيفه



علي قرب يمهاومسكها وضغط على كتفها وهمس بقهر: ان ما أدبتك ياضي مااكون ولدابوي




دزته بقرف: طز فيك وف

كانت بتقول وفي ابوك بعد

بس هو سد فمها بقوه وقال
بغضب وبهمس: كل حرف من سبك بدفعك حقه



كمل بغرور: ترا انتي ماتعرفيني تراني اقدر اخليك تصيحين تحت رجولي منذله


وتركها حس بقربها بشي مايدري شنهو هو من شافها وهو منقلب حاله عمره مالحق بنات او تحرش فيهن


وهذي من شافها ماقدر يتحكم بعصابه

شاف جدها جاي قال قبل يوصل: فيك خير تكلمي وراح يغسل




ضي حاسه انها مثل البركان الي بينفجر بأي لحضه شقصده هذا والله مااطوفها لك ياحقير

وجت بتروح قال جدها:وين يبه الحين بيجي الفطور




ضي بقهر:مابي فطور وطلعت بسرعه




شاف علي قاعد توقع انها تضايقت لما قام






عند فهد


كان رايح هو وزوجته لبيت هبه اخته عشان يتفقون على التجهيزات




للملكه والعرس

هبه بفرح: والله الي تقرره ياخوي حنا راضين فيه




فهد :انا اقول الملكه بعد اسبوعين والعرس ان شالله بعد عيد الفطر شرايكم




هبه: على راحتك بس ترا البنت عندها شرط



فهدبستغراب:شنو




هبه:البنت بتكمل دراستها


فهدبراحه قال من غير لايسأل عن راي ولده: وحنا موافقين بس هذا





اليوم الثاني


في المزرعه

جاب لها جدها الفرس وكانت طايره من الفرحه وهي تمسح شعره وماسكه سرجه

قالت:مشكور يااحلى ابو بالدنيا


قال:عشان تعرفين بمعزتك عندي واني مستحيل ارفض لك طلب



وتبطلين تغلي وماتجين عندي

ضي بتنهد :خلاص من اليوم ورايح كل طلعه بكون اول من يركب شرايك



جدها:يكون احسن شاف زوجته وعدنان وزوجته والعيال جايين يشوفون الفرس قال: كاهم جو عشان يباركون لك




كلهم راحوا يشوفونها وهي بتركب الفرس ألا هو استحى وتم واقف بعيد عشان ياخذ راحته بتأملها



كانت لابسه بنطلون جيشي وبدي زيتي جت بتركب شافت ماعندها احد غريب ففصخت حجابها وعطته جدتها



وخرت شعرها ورا اذونها وهالحركه اسحرت علي تمسكت بالسرج وصعدت بخفه


كأنها مدربه على الفروسيه



ابتسمت وقامت تمشي فيه على خفيف والكل يضحك لها




فجأه ثارت الفرسه بقوه وقامت ترافس والكل انحاش
وعدنان وابوه يحاولون يوقفونها عشان ينقذون ضي



الي كانت متمسكه بقوه بس قوة الفرسه حذفتها بالارض

علي الي صدم المنظرخصوصا ان ضي طاحت والفرس بتدعسها جا ركض وابعد الفرس




وشال ضي بسرعه يبعدها


بعد فتره
الكل تم واقف عندها ينطرها تصحها بعد ماحطها علي على الكنبه وطلع عشان مايحرجها





فتحت عينها بتعب قالت:انا وين وشنو صارلي


عدنان كان جالس قبالها مسح راسها قال:انتي بخير يبه وحمدالله على سلامتك



ضي بضيق: احس بعوار بيدي يبه



جدهابخوف:قوم خل انوديها الطبيب اخاف فيها كسر

كان حاس بالخوف والذنب لانه ماسمع كلام عدنان لماقاله لاتجيب لها فرس خطر عليها





عند علي
كان واقف عند الفرس وماسك سرجه بقوه


كان وده يذبح هالفرسه لانها أذت حبيبته تنهد معقوله حبيتها وانا ماصارلي خمس ايام من شفتها



استغرب من نفسه شنو الي في ضي زود وخلاه يحبها






عند خالد


قاله ابوه عن كل الاتفاقات بس ماقاله عن شرط شجون



كان منسدح بغرفته يفكر هل شجون بتسعدني بزواجي منها




بس انا ودي بمواصفات خاصه لشريكة حياتي





بعد اسبوع


حنان وشجون منشغلين بطلعات السوق عشان الملكه وضي ميته قهر لانها مراح تحظر اولا عشان جدها رافض رجعتهم الحين وثانيا عشان الرضه الي بيدها من الطيحه






عند ضي

كلمت جدتها وطمنتها انهابخير وخذت منها كم زفه على فعلتها




بدلت وألبست بدله سبورت فوشي


وقررت تروح تشوف فرسها لو بالغصب هم منعوها من انها تشوفها

وهددوها انهم بيبعدوها عنها
بس هي اصرت وراحت تسحب
بشويش





لما وصلت صدمها وجوده وان فرسها هاديه معاه وهويوكلها




لفت حجابها وقالت بغضب: ممكن اعرف شتسوي هنيه





علي انصدم من جيتها خصوصا ان ابوها محذرها قال بقهر:انتي الي شجايبك هنيه يعني لازم تكسرين كلام ابوك





ضي بنرفزه:وانت شكو شي خاص بيني انا وابوي يالله اشوف توكل لاني بجلس مع حصاني بروحي




علي هالبنت تقهرماعمراحد مد لسانه علي كثرها قلت:انتي الي فارقي لاانادي ابوك يكفخك الحين




ضي اخ يهددني بعد مشت ومسكت السرج وفكت الرباط بتطلع عنه



علي بعصبيه:ضي لاتعاندين وخلي الفرس لا اعلم ابوك




قالت بقرف:شوف اعلى مافي خيلك اركبه وطنشته ومشت





علي راح وقف قدامها اخذ منها السرج بقوه ودزها بس ضي تماسكت لاتطيح قالت وهي تحاول تاخذ سرج الفرس
بصراخ:جيب ياكلب


علي دزها مره ثانيه بس بخفيف وطلع بالفرس




ضي بصوت عالي وهي تلحقه: يا تبن ياحقير يازفت





علي ألتفت لها قال: كل الي قلتيه ماخوذ حقه




وراح وضي وقفت تزفر بقوه :اف انا شلي قردني وخلاني اطلع مع هالزفت انا لازم

ارجع ان قعدت بموت وهذا شكله مطول اخو عليوه




ادخلت وشافت جدتها ومرت ابوها يسولفون




جت وجلست بعد ماسلمت وهي تفكر بطريقه تردها لجدتها



اخطرت بالها فكره ابتسمت اذا انجحت بكون نايمه بحضن امي من باجر



تنهدت وراحت تكلم جدتها بعد ماطفشت من سوالف جدتها وعليا


اطلعت اوقفت عند الحديقه ودقت على جدتها عشان تساعدها بالخطه





علي كان طالع بيتوضى لصلاه شافها تكلم التيلفون وترجى الي تكلمه وتودد له استغرب من هالشخص الي تذل ضي نفسها عشانه




فهم من كلامها انها بترجع لبيت جدتها وانها بتسوي المستحيل عشان ترجع


 
قديم 06-12-2009, 07:46 AM   رقم المشاركة : ( 9 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

افتراضي



البارت الرابع















وطولته لعيونكم حبايبي















ادخلت وشافت جدتها ومرت ابوها يسولفون




جت وجلست بعد ماسلمت وهي تفكر بطريقه تردها لجدتها



اخطرت بالها فكره ابتسمت اذا انجحت بكون نايمه بحضن امي من باجر



تنهدت وراحت تكلم جدتها بعد ماطفشت من سوالف جدتها وعليا


اطلعت اوقفت عند الحديقه ودقت على جدتها عشان تساعدها بالخطه





علي كان طالع بيتوضى لصلاه شافها تكلم التيلفون وترجى الي تكلمه وتودد له استغرب من هالشخص الي تذل ضي نفسها عشانه




فهم من كلامها انها بترجع لبيت جدتها وانها بتسوي المستحيل عشان ترجع




بعد ساعه

قررت اتطبق الخطه بعد مااقنعت جدتها وبالموت رضت


كانت تقولها مثلي المرض وانا بصيح على ابوي يردني عشانج



لان ابوي ماراح يرجعني ألا اذا فيه سبب





راحت لأبوها وهي تصيح

كان جالس بالمشب هو وابوه وعلي

قالت بصراخ: يبه تكفى رجعني
لجدتي بسرعه هي تعبانه ومحتاجه لي ضروري



ابوها بخوف:متى هالكلام


ضي:تو دقيت عليها وصوتها منبح من التعب تكفى ابي ارد لها



عدنان وابوه صدقوا بس علي ضل شاك بالموضوع



حس بالقهر وده يقول انهاتجذب بس عشان ماترجع وتم قباله يشوفها



عدنان بضيق:خلاص يبه جهزي اغراضك وبوديك



ابوعدنان بخوف:خل باجر يابوك الحين الدنيابتظلم




ضي بصرار:لا الحين



علي مستعجله ياضي على فراقي زين دامهم صدقوا جذبتج ورضوا يرجعونك خلي باجر علاقل اتهنى بشوفتك اليوم بس



عدنان:معليه يبه الحين بوديها



علي بإصرار:خلاص بخاويك منت رايح بروحك

ابوه براحه:اي خل علي يروح معك


عدنان رضى وابتسم علي بفرح انه مراح ينحرم منها وبيوصلها لغاية بيتها بعد شاف نظرات ضي



له كأنها تقول له انت شكو ترز وجهك في كل شي تنهد والله مادري ياضي قلبي لوين بيوصلني





عند حنان

كانت بغرفتها وتقرا مسجات ضي الي ترسلهن لها وتقولها عن مخططها الي نجح



وانها بترد اليوم وبتحضرملكة خالد الي بعد يومين



حنان بدهشه:هالبنت صج داهيه ولا في احد يسوي سواتها





في السياره

هدوء تام وعلي كان يسوق وعينه مركزه على المنضره يشوف تحركات ضي



تأكد وبصم بالعشره ان الي تسويه حيله عشان ترجع




لان شكلها مايوحي كانت مندمجه بتلفونها ومشتغله رسايل ومرات تبسم عبالها محد شايفها



ضي الي كانت تراسل حنان وتقولها برجعتها كانت فرحانه بشكل اخيرا بترد لجدتها ولوان اهل ابوها مايقصرون بس كانت ما تحس بالراحه ألا عند جدتها





وقفوا عند الجوازات

وبعد فتره

كان عدنان منشغل بإجراءات التطبيق


وضي جالسه بالسياره تنتظرهم
يخلصون انتهزعلي الوقت وركب السياره





ضي ارعبها طريقة فتحه للباب قالت بصوت عالي تقهره:بسم الله الرحمن الرحيم هيه انت افجعتني




علي ألتفت عليها قال بقهر من اسلوبها :اجل انتي لك قلب ينفجع ا


قاطعته: هيه انت تراك قاثني من اول يوم شفتك فيه ماتقولي شتبي بالضبط





كان بيقول ابيك قال برود: كيفي احب اقهرك كمل بستحقار:بس ماتوقعت انك تكونيين جبانه لهدرجه




وبسرعه تستسلمين و





ضي منصدمه من تصرفاته الي مو طبيعيه كله حاط دوبه من دوبها توقعت انه ينتقم لعليا قاطعته بعصبيه: تخسي استسلم لك




علي ببتسامه:اجل شتسمين رجعتك بسرعه لبيت جدتك بعد


هوشتنا عند الحصان غير انها هروب من المواجهه



كانت بترد بس قاطعها
وكمل:لاتفكرين ان جذبتك مشت علي اصلا انا داري ان جدتك مافيها شي وان كل هذا



حيله عشان تردين اقصد تهربين وبتسم يقهرها





انصدمت من انه كاشفها كانت بترد بس سكتها ركوب ابوها
خافت تنفضح





تمت تطالع بملامح علي بكره وغضب وهو شافها من المنضره وابتسم يقهرها




كشرت وصدت عنه تشوف الطريق






اليوم الثاني



في غرفة ضي
بعد ماوصلوا الساعه عشر سلمت على جدتها وصعدت ترتاح





علي وعدنان لحت عليهم الجده ينامون والصبح يروحون




عدنان بعد العشا حط راسه وراح بسابع نومه




وعلي تم سهران يفكربضي وتعلق قلبه فيها رغم كل تصرفاتها العوجه




معاه تنهد ووقف يمشي وقف عند باب المجلس يطالع بيت ضي الي عاشت فيه



الساعه حدعش

عندضي صحت على صوت رساله

قامت افتحتها استغربت كانت من رقم غريب


ومكتوب فيها (جباااانه ياضي)


ضي بدهشه:معقوله علي اكيد مافي غيره بس منين جاب رقمي هالزفت





ارسلت له رساله قالت(ماجبان غيرك بس مكان انت تكون فيه ينعاف هذا سبب رجوعي يامجنون)



دخلت الحمام تروشت وبعد ماطلعت ألبست تنوره قصيره برتغالي وبدي بني ألبست ربطة شعر برتغاليه صارت كأنهاطفله




حطت كحل وقلوزكالعاده وطلعت وهي تنزل الدرج جاها مسج افتحته( سبك لي زاد وحقي مصيري باخذه يا ام ألسان )




ضي اف هذا وبعدين معاه دقت اتصال تبي تلعن أسلافه


فجأه جاها رفض وبعدها جاها مسج

(ابوك عندي وماقدر ارد عليك اجلي هوشتك لين اوصل المزرعه ودق عليك هههاي)




امسحت الرساله وهي تسب حقير نذل




ادخلت المجلس شافت جدتها سكرت التيلفون راحت لها وهي تبتسم تحضنها وتبوسها





عندجمال

بعد ماكلم امه وقالت له عن رجعة ضي استغرب انها ماطولت خصوصاان عدنان قايله بنجلس شهراو اكثر هذي ماكملت اسبوع حتى





جت بدور بالشاي شافة سرحان قالت:حبيبي اشفيك
ومدت له سكانة شاي



جمال :ابد سلامتك ونزل الشاي قال :انا بروح ازور امي توصين بشي



بدور:سلامتك وسلم عليها




جمال :ان شالله وطلع رايح يشوف ضي صارله فوق الشهر ماشافها من بعد ذيك السالفه







عند حنان

كانت تلح على ذياب يوديها عند جدتها


وهورافض خصوصا انه سمع حنان وهي تكلم ضي وتزفها على سواتها


عصب هاذي ماتخاف ربها تجذب على ابوها كان وده يكفخها على عملتها



قال بغضب:مافي روحه ماتفهمين




حنان بزعل:اي ليش




ذياب:بس كيفي فنقلعي عني لا اروح اعلم ابوي بالي سوته بنت عمك المصون بأبوها



حنان بصدمه:شدراك




ذياب:دريت وطلع


حنان خافت لا يعلم ابوها وسكتت




عند ضي

كانت قاعده وتطالع التيلفزيون
فجأه اسمعت الباب انفتح وانصدمت انه خالها

جمال الي اول ماشافها ابتسم وقال :اشفيك اطالعيني جذي منتي مسلمه علي




ضي هذا الي ماحسبت احسابه اخاف يسأل ابوي عن سبب رجعتي ويقوله ابوي ثم ننكشف ياربي عساه مايسأل راحت له وسلمت وكان سلامها جاف جدا




وبعدها جت بتروح قال :وين رايحه تعالي ابي اسولف معاج من زمان ماجلسنا مع بعض




ضي من زين قعدتك عاد ياتسب ياتزف فيني وان رديت سكتني بطراقاتك قلت برود: ما بينا سوالف ولاتفكر لاني سلمت عليك نسيت طقك



كملت بغرور:عن أذنك
وراحت





جمال من صدمته من كلامها ماقدر يوقف جلس على اول كنبه تنهد




انا مادري من طالعه عليه هالبنت ماتقدر لاصغيرولا كبير



بس الشرهه علي الي جاي اعتذر لها ولا هاذي ماينفع فيها حشيمه



شاف امه جت انرسم بسمه على وجهه نسته ضي والي خلفوها







عندضي

ادخلت غرفتها وسكرت الباب بقوه رمت نفسها على السرير وقالت بقهر:قال جاي بيسولف معاي مالت عليك وعلى سوالفك




اكرهك اكرهك تردد هالكلمه رجعها بذاكرتها قبل ست سنين كان عمرها حدعش سنه





كانت ترسم بكراستها وجالسه بروحها على الارض



وكان جايهم جمال وعياله كان عمر امل اربع سنوات




جت عند ضي وقعدت ترسم معاها لان ضي عطتها




بعد فتره صاحت امل تبي ألوان ضي بس ضي مارضت تعطيها تخاف تخربهم




لكن جمال تأذى من صياحها وأخذ الوان غصب وعطاها




واول ماطلع سمع صراخ امل لقاها طايحه بالارض وشاف ضي ماسكه بألوانها وتطالع فيه




بغضب على طول راح لها ومسكها وطقها وهي تصرخ
بصوت عالي:اكرهك اكرهك





صحاها من تفكيرها صوت التيلفون ردت بغضب لانها اعرفت انه النشبه: نعم شتبي



انت ماتستحي على وجهك تدق علي وبعدين رقمي منين ماخذه ماتقول





علي والله اني كنت استحي بس مادري شصارلي قلت بقهر:شوي شوي وبعدين شكلك نسيتي انك دقيتي علي اليوم وانا صرفتك عشان ابوك كان عندي




ضي لايشيخ يعرف للعيب قلت :وليش مارديت ودامك خايف من ابوي ليش ماخذ رقمي ويكون بعلمك ان ماحليت عني اني لعلم ابوي





فاهم


علي اخص تهددبعدقال بقهر: فاهم بس شنو كنتي تبين لما دقيتي




ضي بعصبيه:كنت ابي فرقاك اف ماتفهم وسدت بوجهه الخط





عند علي

كان جالس عند الفرسه وكان يكلمها بس انقهر لماسدت بوجهه الخط قال بقهر:هين ياضي ان ماعلمتك اشلون تحترميني ماكون علي





مسح على الفرسه الي قرر يشتريها من جد ضي لانه قرر يبيعها بعد حادث ضي




تنهد :اه يالقهر انت ياعلي تهين نفسك عشان بزر بس شاقول غير الشكوى الله وانت ياضي مصيرك راح تكونين تحت رحمتي وذيك الساعه بعلمك منهو علي







عند عدنان

كان جالس مع امه وزوجة يتقهوون

ام عدنان:ألا مادقيت على ضي تنشدها عن جدتها اليوم






عدنان بفرح:ألا دقيت وجدتها الي ردت وابشرك طيبه تقول بس صخونه بس انت تعرف ضي تكبر الامور





عليا قالت بهمس:عزالله انها ماجذبت من جهة مكبره فهي مكبره




عدنان سكتها بنظره وألتفت لأمه الي قالت:الله يبشرك بالخير





بعد فتره دخل ابوعدنان وسلم وجلس قال:وين علي ماشفته عقب جيتوا من البلاد



عدنان بستغراب:اي والله من نزل مادري وين أختفى




عليابخوف:ياحسرتي خل ادق اشوفه وين ودقت


وجاها رد قال بضحكه :هلا بالشقيقه



عليا بخوف:هلا فيك انت ماتقولي وينك فيه




علي بتنهدوهو يطالع الفرسه: عند فرستي اروضها ناسيه انها ماروضت وبغت تذبح بنت عدنان






عليا بقهر: لا مانسيت والظاهر ان هالفرسه نفس راعيتها اذا قدرت تروضها قابلني هذا اذا ماذبحتك بعد





علي بروضها ياعلياوبيجي يوم و بروض راعيتها بعد قلت:تحديني لاتنسين اني داخل نادي فروسيه وعندي خبره بعد





عليابتنهد:الله يوفقك بس تعال الحين الكل يسأل عنك




علي:ان شالله الحين جاي وسكر




بعد اسبوع


اطلعت النتايج وضي نجحت وجابت نسبه ضعيفه مادخلها الجامعه وهي تبيها من الله ماتبي تكمل اصلا



وحنان جابت تسعين وسجلت بالجامعه طب




شجون مستانسه بملكتها على خالد ولو انها تحس ان خالد من النوع البارد


الي بالموت يظهرمشاعره بس قالت مايهم بكره لي تزوجته بخليه يحبني غصب




عند علي

كان مصر انه يرجع يحس بالملل في قعدته قال بإصرار:عليا انا ماقصرت قعدت عندكم اسبوعين خلاص بروح




اشوف اشغالي



عليا بضيق:اي اشغال انت ماخذ اجازه شهر




علي ببتسامه:اشغال خاصه فيني





عليا بدهشه:اشغال شنو الي خاصه فيك ولا اعرفها





تنهد واخذ شنطته باس راسها وقال: اذا رجعتي من المزرعه بقولك وطلع وهو متجاهل صوتها قالت:علي تعال قولي تبيني اصبر شهر من صجك







عند ضي كانت رايحه لحفلة حنان الي سووها لها اهلها بمناسبة نجاحها

كانت لابسه ثوب كات ذهبي قصير ومسويه بشعرهاحركه خفيفه ولابسه كرستاله ذهبيه على جنب


ولابسه كعب مع انها ماتحب تلبسه تخاف تطيح لانهامتعوده على الجوتي والشحاطه بس




جازفت وسوت مكياج كثيف عند صالون لان حنان طلبت منها هالشي





حنان كانت مثل القمر بثوبها السلفر مع درجات الوردي

ومكياجها صارخ وتسريحتها ضخمه لان شعرها طوله لين نص ظهرها كانت مسويه اشات



ومدخله فيه كرستالات فضيه مطلعه شكلها قمه




شجون لان الحفله حفلة اخت الغالي فماخلت شي ماسوته عشان تطلع شي بالحفله



كانت لابسه تنوره قصيره حمرا ومطرزه باسود وبدي اسود ربط ارقبه والاسود مطلع بياضها ونعومتها خصوصا بمكياجها وتسريحة شعرها الاسود





عند ضي

حست بعطش وراحت للمطبخ تشرب اول مادخلت



طلبت من الخدامه ماي بس هي تأخرت وقعدت تسوي قهوه




ضي بصراخ:انتي هي بسرعه عطيني ماي لااعطيج كف يعدلج




ماحست ألا وصوت وراها قال بقرف:عطيها وشوفي شي صير لك




ذياب كان جاي بياخذ قهوته الي طلبها وانصدم من ضي وجمالها ونقهران كل هالجمال يكون لوحده مثل ضي



هو يدري انها حلوه بس كشختها زادت جمالها زود



ضي انصدمت من دخوله وهي بهاللبس مشت ونخشت ورا الثلاجه عنه وقالت بقهر: شكلك انت بعد يبيلك كف انت اشلون تسمح لنفسك تدخل والبيت فيه ضيوف





ذياب اه لولا الحيا جان قطعتها تقطع هالملسونه قلت:جان في احد يبي له طراقات موطراق فهو انتي يام لسان




كمل بخبث:لا والأخت كاشخه وحاطه الاكو والماكو عشان تحصل نصيبها لان دراسه وماهي كفو جامعه بس استريحي وكمل بغرور:محد بيلتفت لك لانهم عارفين بطباعك الزينه





شافها منهده عليه ونست انها من غير غطى حتى جت بتصفقه بس هو مسك يدها ولواها بقوه



وجر شعرها وقال بعصبيه:ماهو ذياب الي تضربه مره حتى لو كانت انوثتك مجرده منك ودزها بقرف وطاحت




ألتفت عليه وهي تفرك يدها الي عورتها وقالت بقهر: حيوان عبالك بسكت لك هين


قامت وهي تحس بعوار خصوصا ان يدها حمرت من اثار مسكة ذياب طالعت بالخدم الي كانوا متفرجين على المعركة وشافت صينية قهوة ذياب حذفتهابقوه وطلعت





ذياب كان واقف وشاف ردة فعلها وشاف نظرات الخدم له بخوف قال بصراخ:في شي وطلع وهو يسب نفسه





ليش تطاول عليها من البدايه ليش تدخل معقوله بس عشانها زفت الخدامه ولا لاني شايل بقلبي كل هالفتره وبطلع حرتي فيها




تذكر شكلها اشلون انهدت عليه مثل اللبوه واشلون هو طقها وأذاها ومع هذا مانزلت منها دمعه






عندضي


مارجعت للحفله تخاف ينتبهون ليدها وتخاف ان الخدم يعلمون



مشت بهدوء ودخلت غرفة حنان
افتحت شنطتها وطلعت هدية حنان نزلتها واخذت عباتها وطلعت بعد مادقت على سايق جدتها يرجعها للبيت






وصل السايق وركبت ومشت السياره بسرعه وكان ذياب يشوفها لما طلعت زاد كرهه لنفسه على سواته

ضرب الطوفه بيده بقوه قال:غبي طول عمري غبي




توقعاااااااااااااااااتكم لا تنسوووووووووووووون


 
قديم 07-04-2009, 12:41 PM   رقم المشاركة : ( 10 )
العضوية الفضية


 
رقم العضوية : 90
تاريخ التسجيل : Apr 2009
فترة الأقامة : 2001 يوم
أخر زيارة : 04-17-2014
المشاركات : 3,962 [ + ]
عدد النقاط : 277
awards ~
 الأوسمة و جوائز
 بينات الاتصال بالعضو
 اخر مواضيع العضو

بيبي غير متواجد حالياً

افتراضي



البــــــــــــــــارت الخــــــــــــامس













في الحفله

الكل فرحان مستانس بهالمناسبه وحنان وشجون مابطلوا رقص




وام خالد وام فهد جالسين سوالف مع رفيقاتهم




الجده حست بختفاء ضي قامت تدورها





عند ضي

ادخلت غرفتها قفلت الباب وحذفت اغراضها وجلست تصيح:كلب حيوان



افصخت عباتها وطالعت بشكلها بالمنظره قالت بشهاق: معقوله كلامه صج وان الناس كلها تكرهني


كملت بصراخ وهي تجر شعرها :حتى انا اكرهم مااحب احد ألا امي ورمت نفسها على السرير تصيح






عند حنان


كانت تحاتي مثل جدتها وماخلت مكان مادورت فيه خافت لايكون صارلها شي



الجده دقت للمره الألف وجاها رد


ضي بعد مامسكت اعصابها وقدرت تهدها ردت :هلا يمه




جدتهابخوف:ضي يمه وينج فيه




ضي بتنهد:بالبيت



جدتهابدهشه:بالبيت ليش عسى ماشر




ضي بضيق:ابد يمه حاسه بصداع قوي وزاد مع صوت الدي جي قلت ارد احسن


كملت برود:يمه سلمي على حنون وباركي لهاعني وقولي لها ترا هديتها على تسريحتها بغرفتها زين




جدتها حاسه ان ضي في شي مضايقها غيرسالفة الصداع بس ماحبت تجادلها قدام حريم عيالها قالت:ان شالله بقولها وانا الحين برد البيت بعد

سكرت وقالت لحنان الي تضايقت من تصرف ضي






الساعه وحده
دخل البيت بعد مالف الشوارع كلها بس عشان ينسى الي سواه صورة ضي ماتفارق خياله وهو يطقهاويجرشعرها
بقوه



مرمن غرفة حنان سمع صوتها العالي
حنان كانت تشوف هدية ضي وكانت عباره عن سلسال ألماس على شكل قلبين يحمل حرفها وحرف حنان


انتبهت لذياب قالت بفرح:ذياب تعال شوف شحلاته جابته لي ضي يهبل





حس برعب من سمع اسمها قال بضيق وهوبيطلع: مبروك ان شالله وطلع

بسرعه عنها

خايف تنكشف جريمته




اليوم الثاني

قامت متاخره لانها امس بالموت اقدرت تنام او تغفي عينها





راحت خذت شاور وبعده ألبست برموده سماوي سبورت


نشفت شعرها ورشت عطر ونزلت لجدتها





ادخلت المجلس لقت جدتها جالسه ومعها خالها فهد اختفت ابتسامتها



وجلست يم جدتها بعد ماسلمت
على خالها


كانت تطالعه بنظره ماعرف معناها تنهد وقال:اشلونك ضي امي تقول انك تعبانه
وان يدك توجعك للحين عقب الرضه يقصد طيحتها من الحصان اول ماجت لهم




ضي بسبب ولدك ياخالي قالت برود:الحين احسن وقامت وطلعت صارت تكره القعده معهم





جدتها قالت بضيق:ماكاسر خاطري غير هالبنت لو تذوق الويل ماشكت لي




فهدحب يخفف عن امه قال:يمه الله يهداك بس اي ويل الي تكلمين عنه وضي عايشه عندك ولا عيشة شيوخ بعد





امه بتنهد: مراح تفهمون قصدي مهما قلت




ضي بعد ماطلعت منهم راحت اجلست بالحديقه تسقي الزرع

قطع عليها تيلفونها ابتسمت لانها اشتاقت لصوته

ردت:الو


عدنان بشوق:هلا ببنيتي اشلونك يبه ان شالله بخير




قالت بتنهد:بخير عساك بخير انت اشلونك اشلون اخواني وجدي وجدتي



انتبه انهاماسألت عن عليا قال:كلهم بخير ويسلمون عليك بعد






بعد شهر


ارجعوا عدنان واهله كلهم من المزرعه

وضي ناويه اليوم تزورهم بنا على طلب ابوها


خالد حدد عرسه بعدشهر وقاعد يجهز شقته وشجون اتجهز جهازها






ذياب من بعد الي صار وهو مايجلس بيت جدته كل مااجتمعوا يادوب يسلم ويمشي وهو للحين حاس بالذنب خصوصا ان ضي ماطبت بيتهم والكل استغرب منهاألاهو كان عارف السبب






علي رجع يداوم بشغله يمكن يقدر يشغل نفسه شوي عن ضي بس لأسف ماقدر



كان مقرريزور اخته بعد رجعتها ويتحمدلهم بالسلامه





وقف سيارته عند بيت اخته وصدمه شكلها وهي نازله من السياره بكل كبر وغرور قال ببتسامه: حلو اخير بشوفك ياضي صارلي فوق الشهر ماشفتك ياظالمه نزل وسكر السياره ودخل





في المجلس

كانت جالسه جنب ابوهاوهو حاضنها بذراعه وتسولف مع


اخوانهاجابروجود

ضي ببتسامه :بس يشتري لي ابوي الاب توب بخليك تستخدمه براحتك





كان ابوها بيشتري لهالاب هدية نجاحها وجابر يحن يبي واحد





علي كان جالس معاهم ومانزل عينه عنها حسدعدنان الي حاضنها تمنى لو هو مكانه كان طول القعده ساكت






عليا لاعت جبدها زوجهاوعيالها ملتهين مع ضي واخوهاالي المفروض يونسها سرحان ومنقلب حاله قالت بخوف:علي اشفيك من جيت وانت ساكت






علي ماابي اقطع علي لحظة استمتاعي بسوالفها وضحكها يووه ياعلي هبلت فيك هالبنت قال ببتسامه:ابد سلامتك وكمل:وبعدين محد سولف معاي وطنشته






عليا توقعت انه يقصدعدنان الي ملتهي بسوالف عياله تفشلت وألتفت لعدنان قالت بنرفزه: عدنان ممكن تخلي عنك هذرة العيال وتعطي اخوي وجه




بدال ماهو قاعد بروحه

عدنان بخجل:اسف ياخوي وقام عن عياله بيجلس قريب من علي






ضي انقهرت من تصرف مرت ابوها وزاد عليها ان ابوها استجاب لها





قامت وخذت شنطتها قالت بقهر: عن أذنكم انا ماشيه





عدنان:وين يابوك تو ماشبعت منك





علي بنفسه والله انه صاج ماشبعنا بس تكفين لاتروحين


كان يطالع فيها واستغرب من خزها له وهي تقول بغضب:عندك الي يسد حاجتك ومشت





عدنان بغضب:ضي ولحقها بسرعه





علي خايف لان عدنان مايمسك نفسه اذا عصب انتبه لصوت عليا قالت بقهر: انا ماصدقت انهابتذلف هذا يقوم يلحقها






علي بغضب:بدال ماتقعدين تهذرين قومي شوفي زوجك لا يعصب ويجرم بحق بنته






عليا برجا:الله يسمع منك لان هالبنت لعنه علينا فموتهاارحم






علي كان وده يكفخهاعلى كلامها قام عنهابسرعه بيشوف عدنان






عند ضي

كانت واقفه بالحوش مع ابوها الي عصب من استفزازها له قال بإصرار:ضي خلي عنك هالاوهام ومشي ندخل




كان يقولها ان عليا ماقصدت تطردها وانها توهم




ضي بصراخ: انا مااتوهم وهالزفت مرتك ماتبيني ماحست ألا بطراق بوجهها






علي دخل على هالمشهد وحس بعروق قلبه بتطلع لانها انضربت وقف منصدم من الي شافه






ضي ارفعت عينها وقالت بقهر: روح بشر مرتك اني انضربت للمره الألف في هالبيت بسبتها






وطلعت بسرعه


عدنان حس بدمه يفور وضغطه ارتفع دايم تقهره بطولة ألسانها





مسك يده وضغط عليها وهو حاس بضيقه بصدره








عند الجده


كانت جالسه وعندها جمال ويتقهوون بعد فتره دخلت ضي




ضي شافت جمال كشرت قالت هذا الناقص مرت سلمت وستأذنت بتطلع بس وقفها صوت جمال الي شاف خدها محمر قال بخوف:ضي اشفيك متهاوشه مع ابوك





ضي بنرفزه لان لو هو ماانتبه جان جدتها مادرت بشي قالت: وانت شعليك تسأل وجت بتروح



صرخ عليها مايحب احد يحقره:ضي وجع اكلمك انا

الجده بتوسل:جمال هد نفسك وألتفت لضي وقالت:وانتي اصعدي لغرفتك بعدين بتفاهم معاك





سمعت كلام جدتها وصعدت وجمال جلس وقعد يزفر بقوه من العصبيه





امه مدت عليه ماي قالت بعطف: يامك كم مره بقولك مالك شغل فيها ولا تكلمها حتى





جمال بحزن:يمه انا شقلت كل الي قلته سألتها من طقها






امه بضيق:واذا عرفت من طقها يعني بتوقف معها ضده طبعا مستحيل هذا أذا ماكملت وطقيتها بعد






جمال سكت لان الي قالته امه صج واكيد ضي ماطقها ابوها ألا لانها غلطانه






عند ضي

من دخلت وهي منسدحه على السرير ملت من كثرالتفكير لي متى بتم جذي الكل يكرهني تنهدت وهي تحسس خدها






هين ياعدنان ان ماعذبتك وحرمتك من شوفتي ماكون ضي


كانت تعرف ان هاذي نقطة ضعف ابوها





ابتسمت ادري فيك كلهايومين وجاي تعتذر



شافت تيلفونها يدق رقم غريب ردت:الو



علي تنهد الحمدلله بخير صوتها مايبين فيه صياح ابتسم لانه تذكر ان ضي ماتصيح ابد وياما سمع هالكلمه من عليا




ضي بقهر:اف بترد ولا اسكر
مانتظرت دقيقه سكرت بسرعه







عند علي

كان منسدح على سريره ابتسم ياحلو صوتها ويازين قوتها



انا ماصارلي شهرين من عرفتها وعشقتها اجل لو سنه شبيصير فيني اتوقع بصير اعبر من مجنون ليلى




تنهد انا ليش ماأكلم عليا وفاتحها بموضوع زواجي عشان تخطبها لي من عدنان




اي انا لازم اكلمها لمتى بضل جذي عزابي وظيفه وتوظفت وبيت وعندي ليش مااستقر




بعد شهر
يوم عرس خالد


الكل فرحان بهالمناسبه وخاصة شجون الي بتلتقي بحب طفولتها خالد



كانت أيه من الجمال في ثوبها الابيض ومكياجها الفوشي


ومسكتها كانت تمشي وهي ترسم بشفاها اعذب ابتسامه



كانت عن يمينها ضي وترش عليها الورد


كل الانظار عليها كانت ماتقل عن العروسه بجمالها


كانت لابسه فوشي رقبه ومشغول من عندالصدر وطويل وفيه فتحه لي الركبه




شعرها البوي منفشته شوي ورابطه عليها ربطه فوشي
ومكياجها قمه





حنان اخت المعرس طالعه اميره بالعرس بثوبها الزيتي ومكياجها الصارخ





عند الرجال




ماعرف يحدد مشاعره هل هو فرح ولا خوف من المستقبل مع هالانسانه الي بتكون مرته من الليله وبيجمعهم سقف واحد




ذياب ماصدق ان اخوه عرسه اليوم فقام يبدع بالعرضه




عند عدنان

مشاركهم بالحفله لانهم خوال ضي

كان متضايق من حقرانها له من اخر هوشه معاها ماشافها وكل ماجا عندها رفضت تطلع له



انتبه لجمال الي جلس يمه قال :عسى ماشراشفيك مكشر


كمل بنرفزه:لاتقولي عشان هالزفته بنتك انا لو منك دبغتها دبغ لين تعدل وتترك عنها هالحركات





عدنان بضيق:ادبغها انا عطيتها طراق وزعلت علي شهر ماشفتها تقول ادبغها بعد



جمال :والله مادري شفيها هالبنت فاهمتنا غلط






بعد الزفه في جناح
المعاريس



دخل هووشجون الي اجلست على الكرسي



قال برود:شفيك قعدتي ماتبين تبدلين



شجون بغصه هي تعبت من ثقل الثوب اصلا قالت:ألا وقامت
وراحت للغرفه






ادخلت اعجبهاذوق خالد بالأثاث كان فخم وراقي

دخلت تبدل




خالد فصخ بشته والشماغ وجهز العشا ينطرها تطلع شافها طولت وراح لها



شجون ألبست قميص ابيض علاق وعليه روب ساتر وكانت تخفف من مكياجها وتفك تسريحتها




انتبهت لدخوله المفاجئ وألتفتت له


خالد بنرفزه:ساعه تبدلين العشا برد





شجون بخوف:ان شالله جايه ومشت معاه






عند ضي

كانت بقمة عصبيتها لان جدتها قررت تنام بيت خالها فهد



وصت عليهاتجي مع حنان لبيت خالها اجلست تنفس بقوه من العصبيه



جت لها حنان قالت:يالله ضي ذياب ينطرنا برا



ضي لا وذياب الي بيوديني بعد انا لايمكن ادخل بيت انهنت فيه قالت بعصبيه:انا بروح لبيتنا



حنان بدهشه:بس جدتي بتنام عندنا




ضي بإصرار:وانا مرتاح ألا بيتي فاذا منتو موصليني بدق على السايق




حنان بقهر:ضي انت شفيك ليش ماتبين تجينا ولا حتى تزورينا

كانت خايفه لايكون سامعه امها




ضي برود:مافيني شي ومشت



في السياره

من قالت له حنان ان ضي بتجي معهم وهو حاس بالضيق وده يعتذر لها عن تصرفه
الهمجي بنظره

قطع عليه
حنان الي قالت:روح بيت جدتي اول




ذياب بدهشه:ليش جدتي بيتنا راحت مع امي وقالت اجيبكم بيتنا




حنان بضيق: بس ضي ماتبي


ذياب بخوف:ماتبي شنو



ضي بقهر من كلامه:مابي انام غير بيتنا



ذياب بقهر:بروحك جدتي عندنا




ضي بغضب:اي بروحي وعتقد مالك شغل فاهم




ماحب يجادلهالانه حاس انها بعدها مجروحه من تصرفه قال:خلاص سوي الي يريحك






وصلوها ودخلت سكرت الباب وصعدت فوق لغرفتها ترتاح




عند ذياب

بعد ماوصلها تضايق لانه ماعتذر ليش ماعتذرت لوقدام حنان شفيها



حنان حاسه ان ضي صايرلها شي في بيتهم قالت:توقع ان امي زافه ضي او مسمعتهاكلام يقث




ذياب بخوف:هاه ليش


حنان:لان البنت صارلهامده ماتطب بيتنا وضي عزيزة نفس كلش ألا اهانتها



ذياب بلاك ماتدرين انها انطقت وتبهذلت بعد بيتنا ياحنان فضل السكوت وسكت





اليوم الثاني


عندالمعاريس


صحت قبله وقامت دخلت تاخذ لها شاور عشان تصلي الظهر



بعد ماطلعت وصلت ألبست ثوب قصير عنابي وتمكيجت وعدلت شعرها



احتارت اتقوم خالد ولا تخليه بس قررت تقومه




قالت بهدوء:خالد خالد


خالدانصدم من كشختهاقال بنعاس :خير تبين شي




شجون بخجل:لا بس اقومك عشان تصلي




خالد قام وراح للحمام وهو حاقرها



شجون ياربي شكله من النوع الحار بس ماعليه بتحمل دامه خلودي
طلعت وجلست بالصاله





بعد ماصلى وخلص طلع لها شافها جالسه راح جلس يمها قال: بتنزلين عشان نتغدا مع اهلي تحت ولا تبين نتغدا هنيه


كان موعارف بمشاعره اتجاها قالت ببتسامه:على راحتك




خالد مادري ياشجون هالطاعه والأدب بيستمر طول العمر ولا بس لين تعلقين قلبي فيك وبعدين تبان حقيقتك



تنهد:بننزل بس ألبسي لبس حشم وامسحي هالاصباغ عن وجهك وألتفت لتيلفزيون الي شغله بالريموت




شجون اصباغ صج غبي قالت بقهر: على امرك وراحت






عند ضي


بالموت قدرت تنام كانت تحس بالخوف والوحشه



ماغفت عيونها ألا الصبح


صحت على صوت جدتها تطق الباب




ضي بنعاس قامت:زين يمه زين





وفتحت لها
جدتهاادخلت قالت بعصبيه:ضي ليش تعانددين وماجيتي بيت خالك



ضي اجلست على سريرها وقالت: يمه اعتقد انج عارفه اني مااروح بيت خالي




جدتها:اي ليش صاير لج شي سوو لج شي




ضي كانت تبي تمحي هالذكرى قالت:مافييني شي بس انا ماحب اروح
لهم



جدتها عارفه انها لايمكن تشكي قالت بضيق:براحتج ياضي تمي على طول جذي تخبين عني وراحت






ضي ردت انسدحت على سريرهاقالت بقهر:شتبيني اقول لج يمه اقول ان ولد ولدج طقني واهاني بيتهم وقدام الخدم حتى




تنهدت ذياب الكلب طول عمره يكرهني مثل عمه جمال
اي اصلا هو نسخه منه






عند علي العاشق الولهان

حاس بضيق من تعقد الامور بين ضي وابوها لانه ناوي يتقدم لها رسمي بس اول بيقنع اخته




الي شانه عليه حرب لانه ما أختار ألاضي


بس علي عاندواصر ألا هي ولا بيتم عازب طول عمره

عليا بغضب:انت من صجك بتاخذ هالملسونه والله لتكرهك عيشتك وقول ماقلت





علي وانا شاسوي اذا قلبي مانبض ألا لماشافها قال بتنهد:اي من صجي وتاكدي اني اذا ماأخذت ضي بتم اعزوبي طول عمري





عليا بثقه:ابقى قابلني اذا وافقت عليك خصوصا انك بنظرها اخو عدوتها




علي بإصرار:باخذها لوبالغصب حتى بس انتي كلمي عدنان بالموضوع



عليابضيق:عدنان ياحسرتي عليه من طقها ذاك اليوم وهي حارمته من شوفتها وهو قاعد يتعذب





علي بثقه:شوفي انا بس اخذها بربيها وعلمها اشلون تحترم ابوها وتحترمك حتى




عند شجون


بعد ماتغدت اصعدت فوق لجناحهم

تحس بجفا خالد معها وبروده في تصرفاته

راحت تجهز تبي تروح لأمها تسلم عليها عشان بكره بيسافرون





بعد ساعه

ألبست كانت لابسه ثوب ابيض علاق وعليه شغل بني على الصدر كان ضيق ويتوسع من تحت ولابسه فوقه شال بني


دخل خالد وانصدم من كشختها هي صج حلوه بس الي لابسة زايدمن حلاها حيل وهي
كانت تحط مكياج شافته ابتسمت له





خالد جلس على السرير قال برود: ليش كل هالكشخه بيزورك احد




شجون اول مره اشوف رجال يعارض عند زينة زوجته بصباحيتها كل ماألبس او احط شي احسه ينقهرقلت بتنهد: ابد بس موبنزور أهلي تدري بكره بنسافر






خالد شكل الأخت ماتدري اني رفضت السفر لان ميزانيتي ماتسمح وانا لايمكن اخذ من ابوي قلت:ومن قال انا بنسافر اصلا




شجون انصدمت وتفشلت ان محد جاب لها طاري انه رافض السفر قالت بهمس:مادري توقعت انا بنسافر شهرعسل حالنا حال المتزوجين
كانت تكلم وهي منزله عيونها بالأرض وتفرك يدينها بعض من الخجل





خالد حس بضيقتها قام وقف قبالها حوط خصرها بدينه وقرب راسه من راسها قال بهمس:وحنا بنعيش حالنا حال المتزوجين بس بدون سفر





شجون حاسه بتوترلقربه وكلامه ذوبها قالت بتوتر: زين اقدر ازور أهلي





خالد ذايب بعيونها وتوترها من قربه قال بمهس وهو يبوس خدها:لا





شجون انقهرت منه ولاجادلته بس دزته كردة فعل منها ولفت تنزل أكسسواراتها بغضب





خالد نرفزه تصرفها ولا بين لها سبب رفضه لروحتها بس قال احسن عشان مره ثانيه تستاذن قبل تجهز مو تجهز وبعدين تستأذن عبالها لي شفتهاجاهزه بسكت ووديها






شجون انقهرت كانت شوي وتصيح ليش يتصرف معي جذي كأنه مغصوب علي خذت لها بجامه ودخلت تلبس بالحمام







خالد بقهر :اخص عليها عطر يدوخ بس هين خل تطلع ماراح اخليها فالحه بس تكشخ لطلعات وانا بالطقاق







بعد اسبوع


عند عدنان

كان جاي عند ضي بيشوفها وضي كالعاده ماطلعت له




جدة ضي بحزن:سامحني ياوليدي ماقدرت لها معانده ألا ماتشوفك





عدنان بقهر: خلاص لي هنا وبس انا سكت عنها واجد بس بعرف اتصرف معها وراح لغرفتها مسرع






جدة ضي الحقته قالت بخوف:عدنان يمه تعوذ من ابليس لا تذبح البنت






عدنان طنشها فتح الباب بقوه ودخل الغرفه شاف ضي اوقفت من الخرعه قال بغضب:ماتبين تشوفيني هاه



ضي بصراخ:اي مابيك ومابي اشوف

ماكملت لانه جرها بشعرها وقال: طوالت لسانك تحدني على هالاسلوب معاك


الجده تحاول تفكه عن ضي:عدنان تكفى هدها عورتها




عدنان بصراخ وهو يهزضي:بتلمين قشك وتجين تعيشين عندي من اليوم الظاهر عيشتك مع جدتك خلتك متمرده





ضي بصراخ:مابي اعيش عندك غصب

وطالعت
بجدتها تستنجدها قالت:يمه ماابي اعيش عنده





عدنان دزهاعلى السرير قال بإصرار: شوفي ياضي كلمه وحده ماأثنيها عيشه وبتعيشين عندي وفي بيتي لين مايجي نصيبك وتفارقيني فاهمه



هي الي حدته على الاسلوب معاها




جدتهابضيق:عدنان تعوذ من أبليس وضي بتم معاي




عدنان:انا قلت بتعيش عندي واذا اشتقتوا لبعض زوريها او هي تزورك بس ترجع تعيش بعيد عن عيني مستحيل وقال قبل يطلع:الساعه تسع بجي اخذك ياليت تكوني جاهزه وطلع





ضي رمت نفسها تصيح وجت جدتها عندها وحضنتها قالت بحزن:اهدي يمه وان شالله بتنحل الامور



ضي بصياح:اشلون تنحل ماسمعتي وش قال




جدتها:سمعت انتي تعرفين ابوج اذا عصب يقول كل شي وبس يهدا بيرجع يعتذر منج






عند شجون

كانت جالسه بصالة جناحها تحس بملل فضيع



من تزوجت ماطلعت وحاولت في خالد كذا مره تزور أهلها بس مارضى على انه مشغول





شجون بضيق:اوف حتى التيلفزيون ممل خل انزل اقعد مع خالتي وحنان ابرك





وقفت بتروح لغرفتها تبدل ولا بدخلة خالد

دخل كان جاي من الدوانيه عند ربعه سلم برودوجلس





شجون ردت عليه بنفس الاسلوب وكملت:تبي اسوي لك شي قبل انزل عندخالتي





خالد انقهرمنها صج تقهر زوجها عندهاوبتروح وتتركه قال :لا مابي شي بس شعندك بتنزلين تحت بيجي ضيوف





شجون بستغراب:لا محد جاي بس انا طفشانه وبنزل اتونس مع خالتي وحنان






خالد وانا شحضرتي ماتقعدين عندي تونسيني قال ببتسامه:بس المفروض دامي جيت تجلسين معي انازوجك واولى اني اونسك





شجون ابتسمت ياعمري ياخالد ياليتك دايم جذي حنون ماتدري وش تقول اسكتت



خالد حس بخجلهاراح وقف قبالها وقعديمسح خدها قال بهمس: تدرين انك حلوه




شجون بأستعباط:صج محد قالي وضحكوا اثنينهم






عندضي

جهزت جدتها اغراضها ولحت عليها تسمع كلام ابوها ولا تعانده عشان يرضى ترد عندها بس ضي ماحسبت لنصايحها واعلنت بإقامة حرب عليهم وانها بطفرهم لين ماهم بنفسهم يطردونها





الساعه تسع

عند عدنان

جا عشان ياخذ ضي تعيش عنده

شافها نازله ومعها جدتها
كانت نظراتها له نظرات كره
تنهدوقال بهدوء : مشينا مع السلامه عمه



وطلع وطلعت وراه بعد ماحضنت جدتهاواستنشقت ريحتها بقوه كأنها حاسه بعدم رجعتها لهالبيت






عند عليا

كانت منقهره من قرار عدنان جهزت غرفة ضي ونظفتها


وصت الخدامه تبخرها وانزلت تحت



تفأجأة بوجود علي كان جالس يلاعب جسوم قالت بدهشه:علي متى جيت




علي ببتسامه:صارلي ربع ساعه العب مع جسوم بس انتي وين





عليا ارتب غرفة الوليفه قالت بقهر:فوق احوس بغرفة ضي






علي بفرح:ليش ضي قررت تبات عندكم اليوم





عليابغضب:قول كل يوم ياقرادتي






علي حاس بسعاده انهابيشوفها كل يوم وعند اخته قال بتنهد:اجل استعجلي واخطبيها لي وانا بفكك منها






عليابصراخ:علي انت من صجك البنت ماتصلح لك وبعدين ماهي كفو زواج
ولا تعرف دبر شي





علي جلس وقال برود:محد ولد من بطن امه عالم وهالامور بتعلمها اذا تزوجتها






عليا بعصبيه: يعني بتاخذها عشان تربيها مو عشان تكون لك زوجه





علي قام وقال بإصرار:شوفي ياعليا انا اذا مااخذت ضي مراح اخذ غيرها وانا بنفسي بخطبها من ابوها وطلع






عليا بخيبة امل:كيفك ياعلي بكره بتندم وتقول ياليت سمعت كلام اختي






علي طلع وكان مسرع ومعصب من رفض عليا لضي فجأه شاف عدنان
نازل ومعاه ضي





تنهد ووقف يطالع في شكلها كانت لابسه بنطلون جنزاسود وفوقه تنوره نفس لونه

ولابسه بدي احمر ضيق والملفع نص الشعرطالع


نسى عدنان مانتبه ألا لما قال
عدنان:هلا علي وين ليش مستعجل





علي وعينه على ضي:هلا فيك والله عندي شغل بروح انتبه لضي الي زفرت بقرف ومشت من عنده رايحه داخل






عدنان :ماتشوف شر وهالزياره لازم تنعاد زين



علي منغير لاتقول دايم برتز عندكم عشان قلبي بيسكن عندكم قال:ان شالله ومشى





بعد اسبوع

ضي مطفره عليا بلسانها بس عليا تجاهلتها عشان خاطر عدنان واخوها الي يبيها




كانت جالسه بالصاله تطالع التيلفزيون على فلم مدبلج
واخوانها معاها



دخلت عليا وشافتهم انصدمت الفلم مايجوز لصغاريتابعونه راحت وطفت التيلفزيون





ضي بنرفزه:هي انتي ليش طفيتيه




عليا بغضب:ماتشوفين ان عندج صغار ليش حاطه على هالافلام الخايسه




ضي بعناد:كيفي ماتبين اعيالج يشوفون اخذيهم لكن انج تطفينه مو على كيفج وشغليه اشوف





عليابصراخ :جابر اخذ اخوانك وروحوا غرفتكم بسرعه




جابر طلع مع اخوانه
عليا بنرفزه وهي تمشي بتطلع: ياليت تنتبهين لعيالي مابيهم يشوفون هالاشيا


وطلعت وضي كشت عليها من ورا




عند شجون

كانت عند اهلها ماصدقت خالد وداها لهم

كانت حيل مشتاقه لأبوها وامها حتى بدر اخوها

كانوا جالسين يسولفون بعد العشا

ام بدربرجا:شجون يمه نامي عندنا كلمي خالد ونامي عفيه



شجون اي والله يمه مشتاقه لكم وودي انام بس اخاف يرفض خالد هو بالموت جابني يقث


قالت بتنهد:بدق اقوله واشوف
وجت بتروح قالت أمها:صج نسيت اقولج دقت رفيقتج تسأل تقول اذا سجلتي مواد لهترم او لا




شجون اوو التسجيل بدا لازم اسجل قالت:تصدقين نسيت انا بقول لخالد يشوف تسجيلي بالنت


وطلعت للحديقه
دقت عليه ورد على طول

خالد فرح بتصالها رد:الو

شجون ببتسامه:هلا حبيبي

خالدبغصه:هلا فيك

شجون بخجل:خالد ابي اطلب منك طلب ياليت توافق





خالدبتنهد:امري شنو طلبك


شجون:بنام اليوم عند اهلي



خالد بطنازه:شنو ماسمعت اقول انا كلها نص ساعه وكون عندك تجهزي مع السلامه
وسكر





شجون بقهر:صج قثيث والله ماتوقعت خالد الي حبيته جذي انسان متسلط وبارد بمشاعره تنهدت:الحين شقول لأمي رفض والله فشله







عند ضي

كانت تكلم حنان وتبارك لها على القبول بالطب


حنان بإهتمام:ضي ليش مادشين معاهد وتكملين دراستج احسن من قعدة البيت






ضي بغضب:والله قعدتي بالبيت وهواشي مع عليوه ابرك عندي من دراسه تلوع الجبد






حنان :زين الحين ابوج ماهدا متى بتردين تعيشين عند جدتي
حدي مشتاقه لج






ضي بقهر:هدا ولاماهدا يقول عيشتج هناك انسيها بتمين عندي لين مايجي نصيبج اخ يالقهر





حنان بحزن:طيب جدتي ماحاولت فيه معقوله رضت
وسكتت





ضي حست بالضيق لان جدتها تسوي المستحيل عشان خاطرها تذكرت كلام جدتها يوم قالت مافي ألا اني اقول لذياب يخطبج





ويتزوجج وتجين تعيشين عندي بس هي عصب من هالفكره ورفضتها لانها ترضى تم طول عمرها بعيد عن جدتها ولا انها ترجع لها على ذمة ذياب
قالت لحنان بتنهد:شتبينها تسوي ابوي راسه يابس






عند شجون

ادخلو الجناح وهي حاسه بالقهر من رفض خالد وتسلطه عليها




راحت لغرفه على طول وتركته

خالد انتبه لزعلها طنش وشغل التيلفزيون وجلس يشوفه





شجون ياربي ليش يعاملني برود وقليل مايقول لي كلمه حلوه




خذت شاور وطلعت كانت لابسه بجامه فوشي شافت خالد مبدل ومنسدح على السرير



كان يحرقها بنظراته طنشته واخذت لها لحاف وطلعت





خالد بقهر:عشتوا بتهجرني بنت ابوها هذا الناقص وصرخ :شجووون






شجون جت ركض قالت بخوف:خير اشفيك





خالد قام ووقف قبالها قال بغضب:شقصدك من اخذتك لفراشك ونومتك بره هاه قولي






شجون بخوف:ماقصدت شي


خالدبصراخ:ماقصدتي شي ولا لاني رفضت نومتك عنداهلك بتعاقبيني





شجون بصراخ:لا مو عشان جذي تركت الفراش وكملت بصياح: عشان انا عندي عذر يمنعك عني فهمت ولا اوضح اكثر وطلعت تشاهق





خالد اطرمته الصدمه هو مافكر بهالموضوع مع ان بيكملون شهر متزوجين






تنهد واستغفر ربه وراح يراضيها
شافها نايمه على الكنبه وانتبه لشهقاتها الي تطلع






جاوجلس تحت ومسح راسها قال بضيق:شجون انا اسف ماكان قصدي احرجك






شجون ماردت وتمت تصيح
خالد بضيق:شجون تكفين سامحيني انا ماقدر على بعدك عني وعشان جذي رفضت نومك عند اهلك ولماشفتك ماخذه لحاف ورايحه لصاله انهبلت قلت انك تعاندين






شجون بصياح:انا ماعمري عاندتك بشي بس انت كل ماطلبت شي رفضته اي ليش





خالد حس بالقهرانها مارضت عقب كل الي قاله قال بقهر:شنو الي طلبتيه ورفضته اذا على النومه عند اهلك باجر اوديك لهم ونامي عندهم ومتى ماشبعتي جيت اخذك وقف وكمل:تصبحين على خير وراح وشجون ادفنت راسها تكمل صياحها




بعد اسبوع

عند ضي

كانت لابسه وكاشخه بتزور جدتها هي كل يومين تروح لها وتجلس عندها لي الليل



طلعت وهي تغني بدلع انتبهت لدخول علي الي ابتسم وسلم






ضي بنرفزه ردت السلام وجت بتطلع قال :اعتقد سلمت فردي السلام علي بأدب مومن طرف خشمك





لفت يمه وحطت عينهابعينه قالت بنرفزه:والله سلامي على المشتهى فأنت احمد ربك رديت عليك بعد


قال ببتسامه وهو غايص بعيونهاألي مكحلتهم بأخضر ومبرز بياض بشرتها:بيجي يوم وبتردين علي بأحسن من هالاسلوب وكمل يبي يقهرها:مع السلامه ومشى عنها


وهي انقهرت شقصده لايكون يهدد مابقى ألاهالاشكال تهددني وطلعت وهي ماتدري ان جيت علي اليوم فيهاأن وانه ناوي يخطبهارسمي


 
موضوع مغلق
كاتب الموضوع بيبي مشاركات 60 المشاهدات 762346  مشاهدة صفحة طباعة الموضوع | أرسل هذا الموضوع إلى صديق | الاشتراك انشر الموضوع


(أظهر الكل الاعضاء الذين شاهدوا الموضوع في آخر 60 ايام 0
لا توجد أسماء للعرض.
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فاطمه وفيصل روايه رومنسيه جريئه نديم الكلمة الروايات الطويلة 38 03-09-2013 10:40 AM
رواية ورود على اراضي الهيام ..(رومانسيه خيالية عاشقة111 الروايات الطويلة 40 12-02-2011 08:41 PM
رواية والله لأ جيب راسك رومانسيه جريئه ĂĐмйŤ.7βĶ الروايات الطويلة 43 11-01-2011 07:54 PM
شنط روعه تناسب بنات والجامعه همسة أزياء وفساتين 36 10-23-2011 09:45 PM
رواية احلى صدفه بحياتي ((كامله)) ĂĐмйŤ.7βĶ الروايات الطويلة 109 08-08-2010 03:10 AM


الساعة الآن 11:39 AM


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir
Ads Management Version 3.0.1 by Saeed Al-Atwi